وزارة التعليم : الفساد المالي والإداري وراء إقالة مجدى قاسم من منصبه

أوضح خطاب هيئة مستشاري مجلس الوزراء والمرسل الى الدكتور محمود أبو النصر وزير التربية والتعليم، أنه بناءًا على تقرير هيئة الرقابة الإدارية بشأن المخالفات المنسوبة للدكتور مجدى عبد الوهاب قاسم ـ رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية لضمان جودة التعليم ,تم إعداد مذكرة من قبل هيئة مستشارى مجلس الوزراء للعرض على رئيس الجمهورية تضمنت كافة الشكاوى الواردة من العاملين بالهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، إلي جانب تقارير هيئة الرقابة الإدارية، وهيئة النيابة الإدارية، خلصت الى توصيات عديدة، منها إعادة تشكيل مجلس إدارة الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد.

وأوضح الخطاب أن تلك التوصية بنيت على ما نسب للدكتور مجدى قاسم من مخالفات إدارية ومالية جسيمة، كشفت عنها تقارير جهات البحث والتحقيق، وهى مخالفات تم إرسالها الى النيابة العامة لإعمال شئونها فيما انطوت عليه من جرائم، ومما دعا هيئة الرقابة الإدارية بأن توصى صراحة باستبعاد المذكور من منصبه.

وأشار الخطاب إلي أنه بتاريخ 2/4/2014 ورد كتاب مستشار رئيس الجمهورية للشئون الدستورية، متضمناً موافقة رئيس الجمهورية على ما انتهت إليه هيئة المستشارين بإعادة تشكيل مجلس إدارة الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، وذلك دون الإخلال باستمرار الجهات الرقابية فى تحقيقاتها.

وأورد الخطاب موافقة رئيس مجلس الوزراء على مخاطبة وزير التعليم و وزير التعليم العالي لموافاة هيئة المستشارين بالأسماء المقترحة لشغل عضوية المجلس الجديد مشفوعة بالسير الذاتية، ورأى الرقابة الإدارية حول الصلاحية لشغل الوظيفة.


موضوعات ذات صله

التعليقات