كتائب القسام تقتل أحد أعضائها بدعوى "تجاوزاته الأخلاقية".. ومصادر: أعدموه بتهمة التخابر لإسرائيل

قتلت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، الأحد، أحد أعضائها بدعوى "تجاوزاته السلوكية والأخلاقية".
ونقلت "فرانس برس" عن بيان للقسام "تم في تمام الساعة الرابعة مساء الأحد (1:,00 ت غ) تنفيذ حكم الإعدام الصادر بحق العضو في الكتائب محمود رشدي اشتيوي من قبل القضاء العسكري والقضاء الشرعي التابع لكتائب القسام وذلك لتجاوزاته السلوكية والأخلاقية التي أقر بها"، إلا أن مصادر محلية أوضحت أن اشتيوي أدين بالتخابر مع اسرائيل.

وهي المرة الأولى تعلن كتائب القسام إعدام أحد عناصرها بعد إدانته داخل حماس، وسبق أن شهد قطاع غزة إصدار أحكام إعدام بتهمة التخابر مع اسرائيل من جانب محاكم مدنية أو عسكرية.


موضوعات ذات صله

التعليقات