وزارة الدفاع الأمريكية تخترع أطراف صناعية قادرة علي الإحساس لجنودها

بعد بتر أطراف ما بين الأيدي والأقدام لأكثر من 1600 جندي أمريكي وتعرض أكثر من 340 ألف جندي لارتجاج بالمخ في أفغانستان والعراق ابتكرت وحدة خاصة بالأبحاث التكنولوجية في وزارة الدفاع الأمريكية أطرافا صناعية يتم توصيلها بأعصاب الأيدي السابقة ليستطيع الجندي تحريك يده كما كان يفعل سابقا كما تسعي نفس الوحدة لابتكار أطراف قادرة علي نقل الإحساس بعد توصيلها للمخ وتركيب شرائح ذكية تحسن أداء القدرات العقلية والذهنية لمن تعرضوا لإصابات بالمخ.


موضوعات ذات صله

التعليقات