وزير الآثار : ندرس إقامة أسوار مرتفعة على كافة المناطق الأثرية لحمايتها من السرقة

أعلن الدكتور خالد العناني وزير الآثار، خلال الزيارة التي قام بها إلى محافظة القليوبية يرافقه اللواء عمرو عبد المنعم محافظ الاقليم بزيارة منطقة اتريب الاثرية ببنها وتل اليهودية بشبين القناطرأن الوزارة تعيد الآن اكتشاف الأماكن الأثرية المهملة بالمحافظات لوضعها على الخريطة السياحية، مشيرا إلى أن الوزارة تعتمد علي جهودها الذاتية في عمليات الترميم للاثار والمباني الأثرية.

ووعد الوزير بدراسة إنشاء مكان أثري بمحافظة القليوبية يضم مقتنيات منطقتي تل اليهودية وتل اتريب والتي تم الكشف عنها من البعثات المختلفة في إطار خطة الوزارة في التوسع بالمتاحف الإقليمية ، وتخصيص الاماكن التي تم الإنتهاء من تنقيبها لإنشاء مشاريع تعليمية وخدمية للمحافظة، موضحا انه تم التنسيق مع اللواء عمرو عبدالمنعم محافظ القليوبية على توفير مكان جاهز ومتميز لعرض كافة الاثار منذ العصور القديمة والجديدة مقابل تعويض المحافظة بقطعة ارض تابعه للوزاره على ارض المحافظه.

اضاف الوزير انه يجري إطلاق أول وأكبر مشروع لتوثيق جميع الاثار المصرية وإعداد قاعدة بيانات صحيحة لها بالتعاون مع وزارة الإتصالات بهدف الإرتقاء بالمواقع الاثرية وتنشيط السياحة بها وإستكمال ترميم وتجديد المتاحف الاقليمية وإعادة السيطرة علي المناطق المهملة بالمحافظات، مشيرا لوجود 200 بعثة أثرية تعمل في مصر في كافة مجالات ترميم والتنقيب عن الاثار والإرتقاء بالمناطق الاثرية ورفع كفاءتها.

وتابع وزير الاثار أنه يتم دراسة إقامة أسوار مرتفعة في كافة المناطق الأثرية في المحافظة لحمايتها من السرقة وزيادة كفاءة الاماكن، مشيرا الى ان معظم الاماكن الأثرية في الدلتا لا توجد بها أسوار تحميها من السرقات والتعديات والتنقيب لانها ظلت مهمله لعشرات السنوات، موضحا ان عدم وجود متحف تسبب في عزوف السياح.


موضوعات ذات صله

التعليقات