خبير اقتصادى يكشف أسباب تراجع أسعار الدولار فى البنوك

كشف الخبير الاقتصادى، خالد الشافعى، عن أسباب تراجع الدولار فى البنوك ليسجل 17.40 جنيها فى أدنى مستوي له منذ تعويم الجنيه، مشيرا إلى أن التراجع جاء نتيجة التدفقات الاستثمارية وضعف الطلب علي العملة الأمريكية من قبل المستوردين والشركات، وكذلك ارتفاع الاحتياطى الأجنبى ليسجل 26.4 مليار دولار يعتبر من أهم الأسباب الرئيسية للانخفاض.

وأضاف الخبير الاقتصادى، فى تصريحات اليوم الاثنين، أن حائزى الدولار من المواطنين خاصة من يجمع الدولار بغرض الاتجار فيه وليس بغرض تلبية حاجات ضرورية، بدأوا فى التخلص منه بعد التراجع الذى شهدته العملة منذ نهاية الأسبوع الماضى، وذلك بهدف عدم تكبدهم مزيد من الخسائر جراء التراجع لأن العدد الأكبر منهم اشترى الدولار بعد أن تجاوز سعره 17 جنيهًا.

وأكد أن كل المؤشرات تشير إلى زيادة التدفقات الدولارية خلال الفترة المقبلة منها عودة السياحة الروسية والألمانية والدنماركية، وكذلك زيادة حصيلة الصادرات مع انتهاء موسم الشتاء خاصة من الموالح التى يحدث لها رواج كبير فى الفترة من يناير وحتى يونيو، ومن ثم استمرار هذا التراجع.


موضوعات ذات صله

التعليقات