حكاية الـ"ناتو"العربى على الطريقة الأمريكية

قالت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية، نقلًا عن مصادر مسئولة بالشرق الأوسط، إن إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، تبحث مع بعض الدول العربية الحليفة تشكيل تحالف عسكري عربي يمكن أن يتبادل المعلومات مع إسرائيل، من أجل مواجهة إيران كعدو مشترك، وأن يكون هذا التحالف على شاكلة حلف شمال الأطلنطي "الناتو".

وأضافت الصحيفة أن الولايات المتحدة ستقدم للتحالف العربي دعمًا عسكريًا واستخباراتيًا أكبر من الدعم المحدود الذي تقدمه للتحالف العربي بقيادة السعودية ضد المتمردين الحوثيين المدعومين إيرانيًا، لكن لا الولايات المتحدة ولا إسرائيل ستكون عضوًا في ميثاق الدفاع المتبادل.

وقال دبلوماسي عربي إن واشنطن تجس نبض بعثات دبلوماسية عربية لديها حول إمكانية انضمام دولها إلى هذا التحالف الذي قد يتعاون مع إسرائيل، والتي سيقتصر دورها على تبادل المعلومات دون التدريب أو المشاركة بقوات.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، قال أمس، الأربعاء، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع ترامب عقب لقائهما بالأبيت الأبيض قائلًا: "أعتقد أن فرصة عظيمة للسلام تلوح من المنظور الإقليمي ومن خلال مشاركة شركائنا العرب".

وأخبرت إدارة ترامب حلفاءها في دول الخليج أنها ستضغط على الكونجرس من أجل تعديل التشريع الذي يتيح لمواطنين أمريكيين مقاضاة تلك الدول بتهمة الضلوع في تدبير هجمات 11 سبتمبر "جاستا"، من أجل إقناعها بالانضمام إلى تحالف كهذا.


التعليقات