السيسي للوزراء والمحافظين الجدد: الأولوية للارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطنين

اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم، الخميس، مع الوزراء والمحافظين ونواب الوزراء الجُدد، وذلك عقب أدائهم اليمين الدستورية.
وقد حضر الاجتماع المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء.
وصرح السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس أعرب في بداية الاجتماع عن أطيب تمنياته للوزراء والمحافظين ونواب الوزراء الجُدد بالتوفيق والنجاح في أداء مهام مناصبهم.
وشدد الرئيس على ضرورة إيلاء الأولوية للارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطنين في مختلف قطاعات الدولة وتحسين مستوى معيشتهم، بالإضافة إلى العناية بمحدودي الدخل والفئات الأكثر احتياجًا، وتحقيق المزيد من الشفافية والنزاهة والاستمرار في جهود مكافحة الفساد.
كما أشار الرئيس إلى أهمية العمل على تحقيق التعاون والتنسيق الأمثل بين جميع وزارات ومحافظات وأجهزة الدولة حتى يُمكن للحكومة الاضطلاع بمسئولياتها وأداء مهامها بشكل متناغم بما يساعد على تنفيذ برنامجها وخططها وفقًا للجداول الزمنية المحددة.

وقال المُتحدث الرسمي إن الرئيس أكد خلال الاجتماع على ضرورة مواصلة الجهود الدؤوب من أجل توفير السلع الغذائية الأساسية بكميات وأسعار مناسبة بالأسواق، والتصدي بحزم لجميع محاولات التلاعب بالأسعار أو الاحتكار واستغلال المواطنين.

كما شدّد على أهمية الاستمرار في وتيرة العمل والإنجاز السريعة، وإيلاء الاهتمام اللازم للحفاظ على حقوق الدولة وتحصيل مستحقاتها، والتصدي لأي مخالفات أو تعديات على أصول وموارد الدولة.

وأكد الرئيس أيضًا أهمية النهوض بمنظومة التعليم، سواء الجامعي أو التعليم الأساسي والفني، كما أكد أن الارتقاء بالخدمات التعليمية التي توفرها الدولة تعد أولوية قصوى خلال المرحلة الحالية، ونوّه كذلك إلى أهمية ترشيد الإنفاق ومواصلة جهود الإصلاح الإداري لأجهزة الدولة واستخدام الوسائل الحديثة في الإدارة لإيجاد حلول عملية لمختلف التحديات.

وذكر السفير علاء يوسف أن الرئيس وجّه خلال الاجتماع أيضًا بمواصلة اتخاذ الإجراءات التشريعية والإدارية اللازمة لتوفير مناخ جاذب للاستثمار وتحسين بيئة الأعمال بما يساهم في تعزيز جهود النهوض بالاقتصاد والوصول إلى معدلات النمو المنشودة.

وأكد أهمية الاستمرار في تنفيذ المشروعات التنموية الكبرى وفقًا للخطط الزمنية المحددة، بما في ذلك مشروع استصلاح المليون ونصف المليون فدان، بالإضافة إلى مواصلة الارتقاء بمنظومة الزراعة في مصر وتطوير شبكة الطرق القومية وتحديث منظومة النقل بالشكل الذي يلبي طموحات المواطنين.

كما أكد أهمية الاستمرار في التنسيق والتعاون بين الحكومة ومجلس النواب بما يكفل تحقيق التكامل والتجانس المطلوب بينهما كسلطتين تنفيذية وتشريعية، ويُمكنّهما من الاضطلاع بمهامهما وفقًا للصلاحيات المحددة بالدستور.

وأوضح المتحدث الرسمي أن الرئيس تطرق خلال الاجتماع كذلك إلى أهمية التواصل والتنسيق المستمر داخل كل محافظة ومع مختلف أجهزة الدولة سعيًا للإسراع في التغلب على المشكلات والتحديات التي تواجه المحافظات وأهاليها.

وشدد على ضرورة التواصل المستمر مع المواطنين والتعرف منهم مباشرةً على شواغلهم ومتطلباتهم، مؤكدًا أن النهوض بأوضاع المحليات والمحافظات يعد هدفًا محوريًا تسعى الدولة إلى تحقيقه وشرطًا رئيسيًا للوصول إلى التنمية الشاملة والمستدامة لمصر.


التعليقات