بالتفاصيل.. البورصة تسجل أسوأ أداء خلال فبراير وتخسر 24 مليار جنيه

سجلت البورصة المصرية اسوأ أداء لها خلال شهر فبراير الماضى، منذ قرار البنك المركزى بتحرير سعر الصرف يوم 3 نوفمبر الماضى، بسبب سيطرة عمليات جنى الأرباح على تعاملات المستثمرين بسوق المال، خاصة الأجانب، بالإضافة إلى تأثير مشاورات الحكومة حول سعر ضريبة التمغة المزمع فرضها على معاملات البورصة.

وخسر رأس المال السوقى للبورصة المصرية نحو 23.9 مليار جنيه خلال جلسات شهر فبراير الماضى، ليصل إلى مستوى 588.810 مليار جنيه.

سجل مؤشر البورصة المصرية الرئيسى "إيجى إكس 30" تراجعًا بنسبة 5.8% ليغلق عند مستوى 11938 نقطة خلال شهر فبراير الماضى، فيما ارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجى إكس 70" بنسبة 0.94% ليغلق عند مستوى 473 نقطة.

ووفقًا للتقرير الشهرى للبورصة المصرية، سجل مؤشر "إيجى إكس 100" تراجعاً بنحو 1.48% مغلقًا عند مستوى 1141 نقطة، وسجل مؤشر "إيجى إكس 20" تراجعًا بنحو 6.39% مغلقًا عند مستوى 11142 نقطة.

البورصة تقترب من 40 مليار جنيه إجمالى تداول فى نوفمبر
بلغ إجمالى قيمة التداول بالبورصة المصرية 39.7 مليار جنيه خلال شهر فبراير الماضى، فى حين بلغت كمية التداول نحو 5728 مليون ورقة منفذة على 631 ألف عملية، مقارنة بإجمالى قيمة تداول قدرها 32.3 مليار جنيه، وكمية تداول بلغت 9913 مليون ورقة منفذة على 761 ألف عملية خلال شهر يناير الماضى.

وبلغت قيمة التداول فى بورصة النيل 93.4 مليون جنيه، وكمية تداول بلغت 75.1 مليون ورقة منفذة على 9298 عملية خلال شهر فبراير الماضى، واستحوذت الأسهم على 98.22% من إجمالى قيمة التداول بالبورصة، فى حين مثلت قيمة التداول للسندات 1.78% خلال شهر فبراير.

الأجانب يشترون بـ1.9 مليار جنيه.. والعرب يشترون بـ111 مليون جنيه

سجل الأجانب "غير العرب" صافى شراء بقيمة 1879.23 مليون جنيه منذ بداية العام، بينما سجل العرب صافى شراء بقيمة 111.78 مليون جنيه خلال الفترة نفسها، بعد استبعاد الصفقات.

وسجل الأجانب غير العرب صافى شراء بقيمة 185.34 مليون جنيه خلال تعاملات شهر فبراير، وسجل العرب صافى شراء بقيمة 19.21 مليون جنيه خلال شهر فبراير الماضى، وذلك بعد استبعاد الصفقات.

حصة الأفراد والمؤسسات من حجم التعامل فى نوفمبر

وسجلت تعاملات المصريين نسبة 72.77% من إجمالى تعاملات السوق، بينما استحوذ الأجانب "غير العرب" على 19.07%، والعرب على 8.16% خلال شهر فبراير، وذلك بعد استبعاد الصفقات.

واستحوذت المؤسسات على 39.96% من المعاملات فى البورصة، وكانت باقى المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 60.04%، وسجلت المؤسسات صافى شراء بقيمة 98.23 مليون جنيه خلال شهر فبراير، وذلك بعد استبعاد الصفقات.


موضوعات ذات صله

التعليقات