انطلاق فعاليات المنتدى العربي للحكومة الإلكترونية بشرم الشيخ..الأحد القادم

تشهد مدينة شرم الشيخ انطلاق فعاليات «المنتدى العربي للحكومة الإلكترونية المتواصلة» تحت شعار «الطريق نحو التنمية المستدامة» برعاية المهندس شريف اسماعيل رئيس الوزراء بجمهورية مصر العربية، ويعقد المنتدى خلال الفترة من 23 الى 25 أبريل الجاري بقاعة مؤتمرات ماريتيم الدولية بجهد مشترك يجمع مؤسسة «أخبار اليوم» وشركة «نوف إكسبو» من الكويت والمنظمة العربية للتنمية الادارية (ARADO) وهي إحدى المنظمات المتخصصة المنبثقة عن جامعة الدول العربية، ويجمع المنتدى العديد من قيادات برامج الحكومة الإلكترونية وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات من الدول العربية، بالإضافة إلى المؤسسات والشركات العالمية والعربية المتخصصة. ويشارك في افتتاح أعمال المنتدى كل من ياسر القاضي وزير الاتصالات واللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء وحشد من كبار المسؤولين العرب في هذا المجال.

المنتدى قناة تواصل عربية جديدة ومتجددة تطول خطط التنمية استناداً إلى التكنولوجيا المتطورة
يهدف «المنتدى العربي للحكومة الإلكترونية المتواصلة» إلى وضع معايير علمية ثابتة للتوسع في تطبيق أسس الحكومة الإلكترونية المتواصلة أو الذكية بمختلف الدول العربية وتحقيق التواصل العربي في هذا الشأن، ويأتي المنتدى ليبني على النجاح الذي حققه منتدى الحكومة الإلكترونية الذي تنظمه «نوف إكسبو» في الكويت، حيث ستكون دورته الجديدة في نوفمبر المقبل هي الخامسة له على التوالي، ولقد عمل المنظمون على نقل هذه التجربة المتميزة إلى العالم العربي من خلال نافذة المنظمة العربية للتنمية الإدارية كإحدى المنظمات المتخصصة ذات الصلة، وذلك انطلاقا من مصر بمساهمة أساسية من مؤسسة أخبار اليوم باعتبارها الشريك الإعلامي الحصري للمنتدى والشريك التسويقي له، ويتمتع المنتدى بدعم رسمي متميز يتمثل في رعاية المهندس شريف اسماعيل رئيس الوزراء له، كما يتمتع بدعم أساسي من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في جمهورية مصر العربية ممثلة بالوزير المهندس ياسر القاضي وكذلك بدعم الهيئة العليا للسياحة المصرية وهيئة البريد المصري.

المرزوق: المنتدى منصة عربية للتلاقي ومحطة لانطلاق برامج التنمية المستدامة ومحطة توسع إقليمي لـ«نوف إكسبو»
وفي هذا السياق، قال مدير عام شركة نوف إكسبو يوسف خالد المرزوق إن تنظيم المنتدى في شرم الشيخ يأتي كونها منطقة تتميز بسياحة المؤتمرات الدولية وواحة آمنة لتنظيم منتدى يجمع حكومات المنطقة وكبريات الشركات العالمية، كما يأتي تنظيم المنتدى خارج الكويت تأكيدا على بدء تنفيذ استراتيجية «نوف إكسبو» في التوسع الإقليمي بعد أن نجحت في تنفيذ أهدافها الاستراتيجية المحلية. وأضاف المرزوق: «نسعى لأن يكون هذا المنتدى منصة عربية تعزز فرص التعرف على أحدث التكنولوجيات العالمية وآخر ما توصلت إليه الابتكارات والحلول العلمية لمساعدة حكومات المنطقة في تقديم خدمات ذكية ومبتكرة لشعوبها، فالدول العربية اليوم أحوج ما تكون إلى أن تطلق برامجها للتنمية المستدامة اعتمادا على ما توفره تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الحديثة من فرص في شتى المجالات، وشركة نوف إكسبو تحرص على أن تتناول كل المؤتمرات والمنتديات التي تنظمها القضايا والأنشطة التي تمس نمو المجتمعات وتطورها والتي تنعكس عليها تطورا وازدهارا، وتكنولوجيا المعلومات وبرامج الحكومة الإلكترونية تمثل اليوم نافذة أمل حقيقية للتغيير المنشود على مساحة العالم العربي، وهذا ما يسعى المنتدى العربي للحكومة الإلكترونية المتواصلة إلى تحقيقه في هذه الدورة ودوراته اللاحقة.

ياسر رزق: المنتدى خطوة مهمة لتطوير أداء الحكومات العربية
أعرب الكاتب الصحفي الكبير ياسر رزق رئيس مجلس إدارة مؤسسة أخبار اليوم ورئيس تحرير الأخبار عن تقديره لتعاون كل الجهات لإنجاح المنتدى إيمانا بأهميته في دعم تطوير آليات العمل الحكومي بالدول العربية، كما أعرب عن أمله في أن يخرج المنتدى بتوصيات قوية وأفكار جديدة ومبتكرة من خلال أوراق عمل ترتقي بالفكر التكنولوجي العربي لتواكب التطورات العالمية المتسارعة في هذا المجال. وأضاف أن مشاركة دار أخبار اليوم في تنظيم المنتدى تأتي من إيمانها العميق بأهمية دعم جهود العمل العربي المشترك في مختلف المجالات خاصة المجال التكنولوجي، مشيرا الى إيمان دار أخبار اليوم بدورها الاجتماعي والقومي الذي يدفعها لدعم أي جهد يحقق الصالح العربي. وأشاد بالتعاون الوثيق بين المؤسسة وشركاء التنظيم للمنتدى، مؤكدا ثقته في أن هذا التعاون سيؤدي الى نجاح المنتدى وتحقيق أهدافه.

القحطاني: الحكومة الإلكترونية الفعالة تساعد في تعزيز المشاركة المجتمعية وفي جعل المؤسسات أكثر شفافية وخضوعاً للمساءلة
من جانبه، أكد مدير عام المنظمة العربية للتنمية الإدارية، الدكتور ناصر القحطاني أهمية التكنولوجيا في تحقيق طموحات الشعوب العربية، وقال «تعتبر التكنولوجيا المتطورة من أهم قنوات الخروج من دوامة التحديات التي تعصف ببلادنا سواء في مصر أو في كل الدول العربية الشقيقة، كما ندرك أنه لابد لنا من استخدام كل وسائل التكنولوجيا الحديثة من خلال برامج الحكومة الإلكترونية في تفعيل برامج الحداثة والتنمية المستدامة للنهوض بمجتمعاتنا نحو آفاق نطمح اليها جميعا».
وأشار مدير عام المنظمة العربية للتنمية الإدارية إلى أن الاستعدادات جارية للتحضير للمنتدى وخروجه بما يتناسب وضخامة الحدث، مشيرا إلى أن المنتدى يحظى برعاية إعلامية متميزة من دار أخبار اليوم، ومجلة الإدارة اليوم، ومشاركة استراتيجية من قبل وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ممثلة بالوزير المهندس ياسر القاضي، وكذلك من الهيئة العليا للسياحة وهيئة البريد المصري والعديد من الشركات والمؤسسات الحكومية ما ساهم في إثراء موضوعات المنتدى.
وأضاف القحطاني «تهدف المنظمة العربية للتنمية الإدارية من خلال عقد المنتدى العربي للحكومة الإلكترونية المتواصلة إلى دعم الحكومة الإلكترونية في الدول العربية والتي تسعى من خلال الخدمات الإلكترونية والمتنقلة المتطورة إلى تحسين العلاقة بين المواطنين وحكوماتهم، وينبغي أن يركز هدفها الأساسي على تقديم خدمات أكثر فاعلية ويسرا واستجابة لاحتياجات الناس. ومن شأن الحكومة الإلكترونية الفعالة أن تساعد أيضا على تعزيز المشاركة في اتخاذ القرارات وفي جعل المؤسسات أكثر شفافية وخضوعا للمساءلة. وبذلك يتوافق هدف الحكومة الإلكترونية مع مبادئ وأهداف رؤية الدول العربية 2030، ويساهم في تنفيذها».

عصام الصغير: هيئة البريد المصري حريصة على استخدام أحدث التطبيقات التكنولوجية للتأكد من رضا العملاء
أكد الأستاذ عصام الصغير، رئيس مجلس إدارة البريد المصري أن المشاركة في المنتدى تأتي كجزء من الخطة الاستراتيجية للهيئة، وحرصا منها على استخدام أحدث التطبيقات التكنولوجية وتقديم كل الخدمات سواء بريدية أو مالية أو حكومية طبقا للمعايير الدولية.
وأشار إلى أن البريد المصري يستخدم حاليا أحدث الأنظمة البريدية، مثل تتبع مسار الشحنة ومعرفة تكلفتها من معدل الآلة الحاسبة عن طريق الموقع الإلكتروني.
وقد قامت الهيئة القومية للبريد بتطوير مراكز اتصال «call center» لتصبح واجهة تعبر عن مدى اهتمام البريد المصري بعملائه وذلك للارتقاء بتقديم الخدمات والتأكد من رضا العملاء عند التعامل مع البريد. وأوضح رئيس الهيئة ان مركز الاتصال الجديد فيه 55 موظفا مدربين على أعلى مستوى لتلقي شكاوى واستفسارات العملاء، ويعتمد المركز على أحدث النظم التكنولوجية لإدارة علاقة العملاء «CRM».
ومازال التطوير قائما والمستقبل حافلا بالمشاريع الجديدة التي تساهم في تطوير وتحسين الخدمات المقدمة لكي يحصل كل مواطن على كل الخدمات بشكل لائق وميسر. هذا، ويصاحب أعمال المنتدى معرض للتقنيات والخدمات التي توفرها الشركات العربية والعالمية من مزودي حلول وخدمات الاتصالات، كما سيتم عرض بعض التجارب العربية والعالمية الناجحة في مجال تطوير برامج الحكومة الإلكترونية من خلال جلسات المنتدى بمشاركة (12) دولة هي: مصر، الأردن، الكويت، السعودية، السودان، الإمارات، البحرين، قطر، العراق، سلطنة عمان، فلسطين، والمغرب.


التعليقات