"جنايات القاهرة" تقضى بالمؤبد لـ11 متهمًا والمشدد 10 سنوات لمتهمين من الإخوان

أصدرت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، اليوم الأحد، برئاسة المستشار شعبان الشامى، حكمها بـأحكام تتراوح ما بين السجن المؤبد إلى 3 سنوات على 31 متهماً ، وعلى رأسهم القيادى الإخوانى محمد كمال، المتوفى فى تبادل للإطلاق النار مع قوات الأمن أثناء محاولة القبض عليه، والمتهمين بالتخطيط لقلب نظام الحكم، ونشر الفوضى بدار السلام.

وأكدت المحكمة أنه بعد الإطلاع على مواد قانون العقوبات ، قضت المحكمة بالسجن المؤبد على 5 متهمين هاربين، وهم كلا من القيادى الإخوانى محمد محمد كمال، و صلاح الدين خالد صلاح الدين، و محمد هشام أحمد عبد العزيز عيسي ، و سيد عبد العزيز عبد الغنى، و محمد أحمد عبد الحليم عبد الله.

والسجن المؤبد لمدة 15 سنة لـ 6 متهمين آخرين، هاربين لكلا من هانى عادلى سيد، و أكرم محسب أحمد حفناوى ، وأحمد كامل صلاح عباس ، وأحمد عبد الهادى محمود عبد الرحمن، أحمد سيد محمد بيومى، و حمدى حمدان مبارك.

كما قضت بالسجن المشدد 10 سنوات لمتهمين ، وهما كلا من شعبان على عبد النبي و فوزية إبراهيم الدسوقى، والسجن المشدد 3 سنوات لكلا من ناصر عيسي فرغلى ويوسف أحمد رمضان "حدث" و أحمد محمد إسماعيل، و هشام عصام نصر سيق النصر، والسجن لمدة 6 شهور لكلا من أحمد محمد الأزهرى "حدث" و محمد جمال يسن عبد الله "حدث" ، والسجن لمدة 3 شهور للمتهمين مصطفى عادل صبره شحاته، و حسين محمد حسين الحاج.

كما أمرت بتسليم اثنين لوالديهما ، وهم عماد علاء سعد حسنى، و زياد السعيد أحمد غازى، وتغريم كلا من عبد الرحمن المدنى ، ومحمد أحمد مصطفى عويضة، وإسلام حسين محمد بيومى، ومحمد ناجى عبد الفتاح، وعمرو عيد بيومى، وإبراهيم عادل محمود 50 ألف جنيه، عما أسند إليهم من اتهامات.

وقالت المحكمة أنه بعد الإطلاع على مواد قانون العقوبات ، قضت المحكمة :

1. محمد محمد كمال " متوفى" السجن المؤبد

2. صلاح الدين خالد صلاح الدين " هارب " السجن المؤبد

3. محمد هشام أحمد عبد العزيز " هارب " السجن المؤبد

4. سيد عبد العزيز عبد الغنى سليمان " هارب " السجن المؤبد

5. محمد أحمد عبد الحليم عبد الله " هارب" السجن المؤبد

6. محمد على عبد الجواد السجن المشدد 10 سنوات

7. هانى عادلى سيد " هارب" السجن المشدد 15 سنوات

8. أكرم محسب أحمد حفناوى " هارب" السجن المشدد 15 سنوات

9. أحمد كامل صلاح عباس " هارب " السجن المشدد 15 سنوات

10. أحمد عبد الهادى محمود عبد الرحمن " هارب " السجن المشدد 15 سنوات

11. أحمد سيد محمد بيومى " هارب " السجن المشدد 15 سنوات

12. حمدى حمدان مبارك " هارب " السجن المشدد 15 سنوات

13. شعبان على عبد النبي السجن المشدد 10 سنوات

14. فوزية إبراهيم الدسوقى السجن المشدد 10 سنوات

15. عبد الرحمن خالد عبد الله السجن المشدد 5 سنوات

16. ناصر عيسي فرغلى عيسي السجن 3 سنوات

17. مصطفى عادل صبره شحاتة " حدث" السجن 3 شهور

18. يوسف أحمد رمضان "حدث" السجن 3 سنوات

19. أحمد محمد الأزهرى "حدث" السجن لمدة 6 شهور

20. احمد محمد إسماعيل السجن 3 سنوات

21. محمد جمال يسن عبد الله "حدث" السجن لمدة 6 شهور

22. عماد علاء سعد حسنى "حدث" يسلم لأحد أبويه

23. هشام عصام نصر سيف النصر السجن 3 سنوات

24. حسين محمد حسين الحاج " حدث" السجن 3 شهور

25. زياد السعيد احمد غازى "حدث" يسلم لأحد أبويه

26. عبد الرحمن المدنى عبد الوهاب تغريمه 50 ألف جنية

27. محمد أحمد مصطفي أحمد عويضة " هارب " تغريمه 50 ألف جنية

28. إسلام حسين محمد بيومي " هارب " تغريمه 50 ألف جنية

29. محمد ناجي عبد الفتاح " هارب " تغريمه 50 ألف جنية

30. عمرو بيومي عيد بيومى " هارب " تغريمه 50 ألف جنية

31. إبراهيم عادل محمود محمد " هارب " تغريمه 50 ألف جنية

وفور صدور الحكم سادة حادلة من الغضب، والصراخ داخل قفص الإتهام بين المتهمين الصادرة ضدهم أحكام بالسجن، بينما فقدت المتهمة فوزية إبراهيم الوعى وسقط على الأرض.

وكانت النيابة أمرت بإحالة المتهمين لأنهم في غضون الفترة بين 13 أغسطس 2013 الى 21 يناير 2016، بدائرة أقسام البساتين و المعادي و دار السلام، حال كون المتهمين من السابع عشر حتى التاسع عشر والمتهمون الحادي والعشرين و الثاني والعشرين والرابع والعشرون و السادس والعشرون حال كونهم لم يبلغوا سن السادس عشر.

المتهمون الأول الأول حتى الخامس، تولوا قيادة جماعة أسست على خلاف أحكام القانون الغرض منها الدعوة لتعطيل أحكام الدستور و القوانين و منع مؤسسات الدولة و سلطات العام من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين، والحقوق العامة التي كفلها القانون و الدستور، والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، بأن تولى المتهم الأول قيادة رأس الهيكل التنظيمي لجماعة الإخوان الإرهابية، والمسمى بمكتب إرشاد الجماعة، بينما تولى الثاني قيادة مكاتبها الإدارية بنطاق محافظة القاهرة، وتولى المتهم الثالث قيادة المكاتب الإدارية الفرعية كرديف للأخير بمنطقتي وسط و جنوب القاهرة، فضلاً عن تولي المتهم الرابع والخامس قيادة مكاتبها بمنطقتي المعادي و البساتين، وكان الإرهاب من الوسائل التي تستخدمها هذه الجماعة في تحقيق أغراضها، وذلك مع علمهم بأغراضها ووسائل تنفيذها على النحو المبين بالتحقيقات .

المتهمون من السادس حتى الرابعة عشر، انضموا لجماعة أسست على خلاف أحاكم القانون، الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والحقوق العامة التي كفلها الدستور والقانون، والإضرار بالوحدة الوطنية و السلام الاجتماعي، وهي المٌسماة بـ"جماعة الإخوان المسلمين"، وذلك بدوائر أقسام شرطة المعادي و البساتين ودار السلام، والتي تضطلع بتغيير نظام الحكم بالقوة، من خلال التعدي على الشرطة والمنشآت العامة وإشاعة حالة من الفوضى بالبلاد، وكان الإرهاب من الوسائل التي تستخدمها في تحقيق أغراضها مع علمهم بأغراضها ووسائل تحقيقها على النحو المبين بالتحقيقات .

أمدوا الجماعة الإرهابية محل الاتهام بمعونات مادية و أسلحة و مفرقعات بأن أمدوا المتهمين الرابع عشر و الخامس عشر و السادس عشر والثالث و العشرون بأسلحة نارية وذخائر، كما أمد المتهم السادس عشر بمفرقعات"شمروخ"وذلك لاستخدامها في التظاهرات المؤيدة لأغراض تلك الجماعة الإرهابية على النحو المبين بالتحقيقات.

المتهم الثاني عشر روجوا بالقول والكتابة لأغراض الجماعة محل الاتهام، بأن أحرز مواد تتضمن ترويجًا لاغرضها، كما اتهمت المتهمان الرابع عشر و الخامس عشر بحيازة و إحراز بالذات و الواسطة سلاح ناري"بندقية خرطوش" غير مششخن، دون أن يكون مرخص لهما بحيازته و إحرازه على النحو المبين بالتحقيقات ـ حازا وأحرز ذخائر بالذات و الواسطة "طلقتين" مما تستعمل على الساح الناري آنف البيان،

المتهمون السادس و السادس عشر و الثامن عشر و المتهمون من العشرون حتى الثالث و العشرون، حازوا و أحرزوا بالذات و الواسطة مواد في حكم المفرقعات بقرار من وزير الداخلية"شماريخ" بدون ترخيص على النحو المبين بالتحقيقات ، وشرعوا في استعمال المفرقعات آنفة البيان استعمالاً من شأنه تعريض حياة الناس و أموال الغير للخطر

المتهمون الأول حتى الرابع عشر، حرضوا على تنظيم المظاهرات دون إخطار باستخدام الأسلحة و الألعاب النارية لترويج أهداف الجماعة الإرهابية ، وذلك لتكدير الأمن و السلم العام و تعطيل الإنتاج والتأثير على سير العدالة و تعطيل حركة المرور و قطع الطريق على النحو المبين بالتحقيقات

المتهمون من السادس وحتى الحادي والثلاثون، اشتركوا في تظاهرات دون إخطار حال كونهم أكثر من عشرة أشخاص حالة إحرازهم أسلحة وألعاب نارية لترويج أهداف الجماعة الإرهابية ، وذلك لتكدير الأمن و السلم العام وتعطيل الإنتاج و التأثير على سير العدالة وتعطيل حركة المرور وقطع الطريق على النحو المبين بالتحقيقات .


موضوعات ذات صله

التعليقات