تقرير.. مليارديرات عرب يتحكمون في مزاج العالم

ملاين الخليفي تهدد مستقبل كرة القدم مع سان جيرمان
خلدون المبارك ينافس كبار انجلترا مع مانشستر سيتي
علام يقترب من بيع هال سيتي بسبب أزمته مع جمهور االفريق
ماجد سامي يواصل استثماراته بامتلاك نادي يوناني بجانب ليرس البلجيكى ووادي دجلة

لا صوت يعلو فوق صوت الملايين، شعار رفعه رجال الإعمال الذين يمتلكون أندية أوروبية، في ظل البحث عن نجاح آخر على صعيد كرة القدم بخلاف النجاح الذي حققوه في المجالات المختلفة الأخرى ليصبح امتلاك نادي أوروبي هدف كبير لرجال الأعمال من أجل المكاسب المادية والشهرة، ولدينا نماذج عديدة لرجال أعمال عرب تمكنوا من امتلاك عدد من أندية أوروبا، حقق بعضهم النجاح والبعض الآخر يسعى له خلال السنوات المقبلة، وتفتح "الموجز" ملف الرؤساء العرب لأندية أوروبا.

ناصر الخليفي.. الشاب الذي يهدد مستقبل كرة القدم
لاعب كرة التنس تحول إلى رئيس نادي باريس سان جيرمان أحد أشهر أندية أوروبا وأكبر أندية فرنسا الذي يقع في قلب العاصمة الفرنسية باريس، ناصر الخليفي رئيس شبكة بي ان سبورتس القطرية أصبح أحد أهم رؤساء أندية أوروبا خاصة بعد الصفقة التاريخية التي أبرمها بالتعاقد مع البرازيلي نيمار جونيور دا سيلفا لاعب برشلونة الإسباني السابق مقابل 222 مليون يورو قيمة فسخ الشرط الجزائي في عقد للاعب الشاب، خاصة أن الخليفي نجح في خطف أبرز مواهب كرة القدم في العالم والمرشح الأقوى للتتويج بجائزة الكرة الذهبية خلال السنوات المقبلة.
الهدف الذي يسعى وراءه رئيس سان جيرمان بعد ضم نيمار ليس تسجيل أغلى صفقة في التاريخ باسم النادي أو تأكيد تفوقه في ضم نجوم الكرة بشكل مستمر، لكنه يسعى جاهدا لتحقيق حلم كبير له منذ سنوات وهو التتويج ببطولة دوري أبطال أوروبا، فمنذ تولي رجل الأعمال القطري رئاسة النادي الفرنسي عام 2011 يسعى للفوز معه ببطولة أوروبا خاصة وأن الخليفي مشجع للنادي منذ فترة شبابه حيث يسعى لتحقيق نجاحه كرئيس للنادي المتوج بأفضل بطولات القارة العجوز ومن ناحية أخرى تحقيق حلم طفولته وعشقه للنادي الباريسي.
وبعد نجاحه في ضم اللاعب البرازيلي لصفوف الفريق صرح الخليفي " خلال 6 سنوات، قمنا ببناء مشروع طموح أوصلنا إلى أعلى مستوى على الصعيد المحلي والأوروبي. اليوم مع وصول نيمار، أنا واثق من أننا سوف نقترب من تحقيق أحلامنا وذلك بدعم جماهيرنا المخلصة".
الخليفي لم يصبح رئيسا لسان جيرمان أحد أهم أندية أوروبا بين ليلة وضحاها لكنه تقلد مناصب عديدة بدءا من عمله في قناة الجزيرة الرياضية عام 2003 حتى تمكن من تولي رئاسة مجلس إدارة شبكة بي ان سبورتس القطرية
رئيس نادي العاصمة الفرنسية بدأ حياته لاعبا للتنس ووتم تصنيفه بلائحة رابطة المحترفين للكرة الصفراء، وفي مسيرته المهنية في مجال الإعلام بدء الخليفي كمدير لإدارة حقوق البثّ في قناة الجزيرة الرياضية منذ انطلاقتها عام 2003، إلى أن أصبح مديرا عاما للقناة الريااضية عام 2008.
وشهد شهر ديسمبر عام 2013، نقلة كبيرة في مسيرة الخليفي عندما تحولت الجزيرة الرياضية إلى شبكة بي ان سبورتس العالمية، عندما أصبح رئيساً لمجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة بي ان سبورتس الإعلامية.
رجل الأعمال القطري لم يقتصر عمله على المجال الإعلامي فقط لكنه شغل عدة مناصب أخرى وهي رئيس مجلس إدارة شركة قطر للإستثمارات الرياضية، و منصب الرئيس التنفيذي لنادي باريس سان جيرمان الفرنسي، بالإضافة لذلك يشغل الخليفي منصب عضو مجلس إدارة في جهاز قطر للإستثمار منذ العام 2015.
كما أنه يشغل منصب رئيس الإتحاد القطري للتنس منذ عام 2008، كما انتخب نائباً لرئيس الإتحاد الآسيوي عن منطقة غرب آسيا.
النجاحات التي حققها الخليفي مع نادي سان جيرمان الفرنسي نالت إعجاب جمهور الفريق وأشاد عشاق النادي بهذه الإنجازات، لكن على الجانب الآخر انتقد الكثيرون ما يقوم به الخليفي من خلال إبرام صفقات ضخمة تهدد مستقبل الساحرة المستديرة خاصة أن العديد من الأندية لاتمتلك القوة المالية الكبيرة التي يمتلكها الخليفي وشركة قطر للإستثمار والتي دعمت صفقة نيمار ، كما أنه يهدد قواعد اللعب المالي النظيف من خلال الدعم الكبير للنادي من قبل الشركة القطرية.

خلدون المبارك.. رئيس مانشستر سيتي الذي ينافس كبار انجلترا
وبعيدا عن فرنسا هناك رجل أعمال عربي يمتلك نادي مانشستر سيتي الإنجليزي وهو خلدون خليفة المبارك رجل الأعمال الاماراتي الذي نجح في تولي رئاسة النادي بعد أن استولت مجموعة أبوظبي الاتحاد للتنمية والاستثمار الاماراتية على النادي الإنجليزي عام 2008.
خلدون هو نجل السفير خليفة المبارك سفير الامارت السابق في دولة فرنسا، وشغل خلدون عدة مناصب قبل أن يتولى رئاسة مانشستر سيتي، حيث بدأ مسيرته كعضو بالمجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي عن جهاز الشؤون التنفيذية، وتولى منصب الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة مبادلة للتنمية، وكذلك عضو في مجلس أبوظبي للتطوير الاقتصادي، ثم أصبح رئيسا لمجلس إدارة مركز إمبريال كولدج لندن لعلاج وأبحاث السكري في أبوظبي، وشغل رئاسة مجلس إدارة هيئة المنطقة الإعلامية في أبوظبي وشركة أبوظبي لإدارة رياضة السيارات، و مؤسسة الإمارات للطاقة النووية، وبعدها دخل عالم الساحرة المستديرة عندما تولى رئاسة مجلس إدارة نادي مانشستر سيتي الإنجليزي.
ويسعى رئيس السيتي لمنافسة كبار أندية انجلترا وخاصة مانشستر يونايتد الغريم التقليدي للفريق بمدينة مانشستر الشهيرة حيث أنه نجح في تتويج الفريق ببطولة الدوري الإنجليزي في موسمي 2011\2012 و 2013\2014 لينجح في الفوز بلقبي البريميرليج بعد أن غاب اللقب 44 عاما منذ آخر تتويج للسيتي باللقب موسم 1967\1968 .

عاصم علام.. فرعون مصري في الدوري الإنجليزي
رجال الأعمال المصريين دخلوا أيضا في عالم كرة القدم من خلال الاستثمار في أندية أوروبية، ومنهم عاصم علام رئيس نادي هال سيتي الإنجليزي الذي يلعب في دوري الدرجة الأولى بعد هبوطه من الدوري الممتاز، والذي كان يلعب في صفوفه المحترف المصري أحمد المحمدي قبل أن يرحل إلى أستون فيلا بدوري الدرجة الأولى أيضا.
قام علام بشراء نادي هال سيتي عام 2010، مقابل مبلغ 600 مليون جنيه مصري، ويعد هال سيتي من الأندية المتوسطة في انجلترا ودخل رجال الأعمال المصري في أزمة مع جمهور الفريق بسبب رغبته في تغيير اسم النادي إلى "هال تيجرز" وبسبب الرفض الكبير من جانب عشاق النادي والذين طالبوا برحيله عن النادي، يفكر علام في بيع النادي لمستثمرين صينيين الفترة المقبلة.

ماجد سامي.. سفير مصر في الرياضة العالمية
قام سامي بتأسيس شركة وادي دجلة عام 2008 وترأس النادي الذي بدأ رحلته في دوري االدرجة الثانية موسم 2008\2009 وظل موسمين فقط حتى تأهل للدوري الممتاز موسم 201\2011 وظل في الممتاز حتى موسم 2016\2017 المنتهي ونجح في إثبات تواجده بالدوري الممتاز حتى الان ولم يهبط للدرجة الثانية.
لم يقتصر نشاط رجل الأعمال المصري على الأندية المحلية فقط لكنه ترأس نادي ليرس البلجيكي عام 2008 وحتى الآن ، كما أنه امتلك نادي إيرجوتليس اليوناني مؤخرا الذي يلعب في دوري الدرجة الثانية باليونان، ومن المتوقع أن يتوسع النشاط الكروي لسامي أوروبيا في ظل تحقيق الاستقرار مع الأندية التي يمتلكها حتى الآن.


موضوعات ذات صله

التعليقات