تفاصيل ثورة 12 ألف كشاف ومحصل على وزير االكهرباء

الوزارة تعاقدت مع شركة خاصة لقراءة العدادات.. وشبح التسريح يطارد المحصلين
---------------------------------------------------------------------------------
سادت حالة من الاستياء والغضب الشديدين بين الكشافين ومحصلى الكهرباء بعد إعلان وزارة الكهرباء والطاقة عن الاستعانة بشركة خاصة لقراءة العدادات خلال الفترة المقبلة، واعتبروا أن هذا الأمر ليس له أى داع لأن مهمتهم هو القيام بالقراءة إلى جانب التحصيل.

وأشار عدد من المحصلين إلى تخوفهم من استغناء الوزارة عنهم بعد التعاقد مع إحدى الشركات التى ستكون مهمتها الأساسية قراءة العدادات.

واقترح البعض تعيين شباب جدد لسد حالة العجز لديهم بدلا من الاستعانة بشركة خاصة لقراءة العدادات.

من جانبه أكد الدكتور أيمن حمزة، المتحدث باسم وزارة الكهرباء، أن الوزارة أعلنت بالفعل أن هناك مفاوضات مستمرة مع مسئولى شركة خاصة، تتولى مهمة قراءة عدادات الكهرباء نظراً لأن الوزارة لديها ما بين 3981 قارئ كشاف، و7272 محصلاً على مستوى الجمهورية، وهذا العدد لا يكفى جميع المناطق وبالتالى فإن الوزارة في حاجة ماسة إلى زيادة هذا الرقم للحد من العجز سواء في القراءة أو التحصيل، لافتًا إلى أن الوزارة تحتاج ٢٠ ألف كشاف جديد لتغطية العجز الموجود في شركات التوزيع.

وأوضح أن الكشافين التابعين لشركات الكهرباء مستمرون فى عملهم، ولكن سيتم الاستعانة بهم فى التحصيل لضمان وصول فاتورة صحيحة إلى المشترك تعبر عن استهلاكه الحقيقى والقضاء على أخطاء الفواتير المتكررة.

وأضاف حمزة أن عدد المشتركين فى عدادات الكهرباء سواء القديمة أو العدادات الكودية مسبوق الدفع يبلغ حوالى 33 مليون مشترك على مستوى الجمهورية، مشيراً إلى أنه سيتم الانتهاء من المفاوضات خلال 3 أسابيع تمهيداً لإحالة الاتفاقية إلى مجلس الوزراء لإقرارها.

وأوضح أن دور الشركة سينحصر فى الكشف فقط على حالة العدادات وقراءتها وستكون تابعة للوزارة، مؤكداً أن هذا التعاقد يصب فى مصلحة المواطنين لأنه يهدف فى المقام الأول إلى القضاء على شكاوى المواطنين من تأخر الكشافين والقراءات الخاطئة التى تجرى بين الوقت والآخر، وكذلك التغلب على العجز الموجود بالقطاع فيما يتعلق بمحصلي وقارئي الكشاف .

وقال المتحدث باسم الكهرباء إن التعاقد مع هذه الشركة سيتيح قراءة العدادات بصفة شهرية وصحيحة وبالتالى سيتم القضاء على الشكاوى المتكررة، وفى حال اختلاف القراءة الموجودة في العدادات عن تلك الواردة بالإيصال يجب عليه أن يقوم بالاتصال على الرقم 121 للإبلاغ عن وجود فروق بين الإيصال وقراءة العداد.

وأكد أنه فور التعاقد سيبدأ عمل الشركة وسيقوم مندوبوها بقراءة العدادات، مشيرًا إلى أن الشركة ستكون ممثلة بشركات الكهرباء التسع، ولكنها لن تكون مكلفة بتغطية قراءات العدادات لجميع العملاء بكل شركة، نظراً لصعوبة الأمر في البداية، وبالتالى سيكون مهمتها تغطية مناطق معينة، وفقًا لخطة مسبقة يتم التنسيق بها مع كل شركة من شركات التوزيع، وكل المحصلين.

وأشار إلى أنه لن يتم إلغاء دور قارئي الكشافات وسيتم العمل بالتنسيق بينهم وبين مندوبى الشركة، موضحاً أنه حتى الآن لم يتم اختيار الشركة المناسبة، حيث تم تشكيل لجنة مختصة للبت في العطاءات المقدمة لاختيار إحدى الشركات.


موضوعات ذات صله

التعليقات