حالة طوارئ في الإسكندرية لمواجهة الأمطار

أعلن الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية أن المحافظة تعرضت لسقوط الأمطار منذ الساعة الرابعة والنصف فجرا وحتى التاسعة والنصف صباحا ، بدأت بمنطقة أبو يوسف بالعجمي ثم وسط المدينة وغرب والجمرك ، ثم شرق والمنتزة ، مشيرا إلى أنه تم رصد بعض التجمعات لمياه الأمطار كانت أهمها بمطالع ومنازل كوبري محرم بك ومنطقة الغرياني وسط المدينة وأمام قسم مينا البصل بغرب ، كما تم رصد تجمعات متوسطة أمام مستشفى الشرطة ومنطقة ستانلي وباب شرقي ، مؤكدا أنه تم الدفع الفوري بمعدات وسيارات الشفط ، والتعامل الفوري من جميع الجهات ، وتصريف وشفط كافة التراكمات ، ، ومنع حدوث أي مشكلات تعوق الحركة وتحقيق السيولة المرورية اللازمة بالمدينة .

وأكد سلطان أنه تم رفع درجة الاستعداد القصوى بجميع الأجهزة التنفيذية والمعنية بالمحافظة بمختلف الأحياء وفريق الأزمات والكوارث بالمحافظة ومحطات الرفع والمعالجة التابعة للصرف الصحي ، وشركة نهضة مصر ، وذلك لمواجهة آثار الأمطار والتي شهدتها الإسكندرية منذ فجر اليوم على أنحاء متفرقة من المدينة، مصحوبة بانخفاض في درجات الحرارة .

وأوضح المحافظ أنه تم تمركز سيارات الشفط والمعدات اللازمة بالشوارع الرئيسية والفرعية والميادين المختلفة منذ مساء أمس منعا لتراكم أي كميات مياه والتدخل الفوري في حالة حدوث أية مشكلات لمواجهة النوة الحالية ، وأن المحافظة تعمل بأقصى جهدها لمواجهة أى أزمة لتصريف تراكمات لمياه الأمطار ، لافتا إلى أن غرفة عمليات المحافظة منعقدة بشكل دائم ومستمر حتي الانتهاء من النوة الحالية لاستقبال كافة شكاوي المواطنين الخاصة بتراكمات مياه الامطار، والمتابعة المستمره لحالة الشوارع المختلفة ورصد أي حالات طارئة تجنبا لحدوث أي مشكلات في اي منطقة نتيجة سقوط الأمطار ، وتحقيق السيولة المرورية بكافة شوارع الثغر .


موضوعات ذات صله

التعليقات