"عربية البرلمان" تحدد 7 نقاط للخروج من مأزق القرار الأمريكي

حددت لجنة الشئون العربية في مجلس النواب، 7 نقاط للخروج من ورطة القرار الأمريكي بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، واعتبارها عاصمة للكيان الصهيوني، وهى كالتالى

1_ أهمية الاتصال الفوري من جانب كافة الدول العربية بكافة الدول التي لديها تمثيل مقيم في إسرائيل، ومطالباتها بالالتزام بقرارات الشرعية الدولية ومجلس الأمن، وأعتبار القرار الأمريكي الأحادي غير ملزم لأى دولة، وعليها أن تتمسك بعدم نقل سفاراتها من تل أبيب وعدم الاستجابة للطلب الإسرائيلي بنقل سفارات بلادهم إلى القدس.

2_ التأكيد من قبل مجلس الأمن والأمم المتحدة في اجتماع يوم الجمعة القادم في مجلس الأمن بناءً على طلب مصر وسبع دول أعضاء في المجلس بالتأكيد على قرارات الشرعية الدولية في حل المشكلة الفلسطينية وبخاصة وضع القدس والتأكيد على حل الدولتين وإقامة دولة فلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية.

3_ حال قيام نائب الرئيس الأمريكي بزيارات لدول المنطقة لعرض وجهة النظر الأمريكية لهذا الموضوع أهمية تأكيد كافة الدول العربية التي يزورها على الموقف الثابت والمعبر عنه من خلال المبادرة العربية ورفض القرار الأمريكي، وإدانته جملة وتفصيلًا وتبيان خطورته على الأمن واستقرار الأوضاع في المنطقة واحتمالات جرها لحرب دينية.

4_ التأكيد على عدم إعطاء الولايات المتحدة أي دور أساسي في حل المشكلة الفلسطينية، والتمسك بأن يكون الحل دوليًا ومن خلال الأمم المتحدة.

5_ ضرورة توحد كافة الفصائل الفلسطينية في كيان واحد، وتقديم الدول العربية كل وسائل الدعم للشعب الفلسطيني.

6_ إبلاغ الولايات المتحدة بشكل واضح أن مصالحها الاقتصادية والسياسية والأمنية ستتأثر سلبًا بهذا القرار.

7_ إذا استمرت الولايات المتحدة على موقفها وتعنتها، بعدم سحب هذا القرار على الدول العربية الوقوف بحزم ووضوح بجانب كل الخيارات المقترحة أمام الشعب الفلسطيني.


التعليقات