محمد صلاح يخرج عن صمته : إذا خيرونى بين ليفربول و مساندة القدس سوف أختار "القدس "

قال الفرعون المصرى محمد صلاح نجم فريق ليفربول للمقربين منه أنه ملتزم بالقانون البريطانى الذى يمنع رفع شعارات

سياسية فى الملاعب الرياضية لافتا إلى أنه يساند القضية الفلسطينية بكل قوته .و قال صلاح أن مسئولى ليفربول يقدرونه و يعرفون مشاعره تجاه القدس و أكد أن مسئولو النادى لم يهددوه بالاستغناء عنه مشيرا إلى إنهم مدركون أنهم لو خيروه بين مساندة القدس و البقاء فى ليفربول سوف أختار القدس بلا تردد .و كان الموجز قد انفرد بنشر تقرير صحفى عن ليفربول الإنجليزي لصلاح رفع شعارات سياسية أو الحديث عن أزمة اعتراف أمريكا بالقدس عاصمة لإسرائيل، وذلك خلال مباراة إيفرتون المقبلة المقررة غدا الأحد .

ولم يصدر عن اللاعب الدولي، أي تعليق سواء تليفزيوني أو من خلال حساباته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، عن أزمة القدس، منذ الإعلان عن القرار الأمريكي مساء أمس، في حدود الساعة الثامنة مساء أمس الأربعاء بتوقيت القاهرة، حيث كان يستعد اللاعب في هذا التوقيت لخوض مباراته أمام سبارتاك موسكو، في ختام مباريات دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

واعتاد جمهور الفرعون المصري مشاركته لهم مشاعره في الكثير من المناسبات، وآخرها حينما نشر نعيًا لشهداء حادث مسجد الروضة الإرهابي، الأمر الذي انتظره البعض بعد هذا القرار، بل وطالبه العديد من متابعيه في تعليقاتهم على الصور التي نشرها خلال احتفاله بالفوز على سبارتاك، بأن يرتدي قميصًا مكتوب عليه «القدس فلسطينية»، تعبير عن دعمه لفلسطين ولمشاعر الشارع العربي والإسلامي، وآخر وجه له رسالة عتاب «كنت أنتظر منك تويتة تضامن مع القدس يا أبومكة»، ورد عليهم آخر «بلاش لا يروح في الرجلين».


موضوعات ذات صله

التعليقات