بالصور.. رنا خليل تفقد براءتها بسبب "الزواج المبكر"

أطلقت الفنانة رنا خليل ومنسقة حملة "قطرة أمل" النسخة الثانية من الحملة لمواجهة العنف ضد المرأة باستخدام المكياج، خاصة ان شهر ديسمبر يعد أحد اهم الشهور التي تهتم بقضايا المرأة، وتقول رنا خليل: "إننا أطلقنا مجموعة جديدة من الصور لتعبر عن موضوعات الزواج المبكر وزواج المسيار والورث في الصعيد" وهي بالأساس صور من أشكال العنف ضد المرأة، لتسليط الضوء على الانتهاكات التى تتعرض لها المرأة فى مصر.
وحرصت رنا خليل أن تلتقط صور بدون أي تعديل أو مونتاج لأهمية نشر الحقيقة كما هي وان تكون الصور معبرة بقضية الزواج المبكر وكيف تكون حجر الاساس للعنف الزوجي ضد المرأة، من خلال ارتداء فستان الزفاف مع وجود الضفائر التي تدل على طفولة الفتاة التي تتزوج بشكل مبكر، بجانب العناصر التي نراها في حياة الطفلة بشكل اساسي ومنها حقيبة المدرسة والدمية وغيرها من مراحل البراءة، مشيرة أن مواقع التواصل الاجتماعى أسهل طريقة لربط العالم ببعضه، وتوصيل ونشر الأفكار من خلال هذه المواقع التى تتسم بالسرعة.

مضيفة: في قضايا العنف ضد المرأة اخذت بعض الصور الحقيقية من قضايا حدثت بالفعل وتم تطبيقها على جسدي بالمكياج، ففي الجزء الثاني من حملة "قطرة أمل" تم تسليط الضوء على قضية الزواج المبكر وفي تلك الاثناء كنت قد دخلت مجال التمثيل وبالتالي القضية اصبحت اكثر دعمًا لان التمثيل او الفن يجعل هناك من المتابعين اكثر ما يؤدي الى توصيل الرسالة بشكل اسرع، وخاصة اننا في منطقة اكثر صعوبة من التمثيل وهو الصورة الصامتة التي تؤدي عن طريق ملامح الوجه دون التعبير بالكلام وهي من اصعب مراحل التمثيل، ولذلك تم الاحتكاك بالواقع مع المصور شريف اليماني من خلال الحالات التي تعرضت للزواج المبكر وهو احد اسباب نجاح الحملة لان تجسيدها نابع من اختلاط حقيقي بمعاناة الفتاة التي تزوجت مبكرا وتعرضت لاعلى درجات العنف الزوجي والاسري، بل تجردت من طفولتها لمجرد حلم الفستان الابيض او المال او غيرها من الاسباب التي تدفع الطفلة واسرتها في التفكير في حلم الزواج لمجرد ان الفتاة عار وسترها المبكر يجعلنا نتخلص من هذا العار او يشعرنا بالامان او المال او غيرها من العوامل التي تساعد على عمليات الزواج المبكر.
وحول واقعة العنف التي توقفت امامها رنا خليل في قضية الزواج المبكر أشارت ان احدى الحالات التي تزوجت مبكرا والتي قابلتها تزوجت عن عمر 13 عامًا ونتيجة للتغيرات الفسيولوجية لجسمها وان بعض الاعضاء الخاصة بها كانثى لن تكتمل ادى ذلك الى تدميرها نتيجة الزواج المبكر فاصبح عندها تبول لا ارادي نتيجة تدمير تلك الاعضاء، وغيرها من الحالات التي صدمتها في ارض الواقع.
مضيفة اذا إذا استمرت المستويات الحالية لزيجات الأطفال فإن 14.2 مليون فتاة سنوياً أو 39 ألف فتاة يوميًا سوف تتزوج في عمر صغير للغاية، علاوة على ذلك، من 140 مليون فتاة سوف تتزوج قبل عمر 18 عامًا، فإن 50 مليون منهن ستكون تحت سن 15 عامًا.

يذكر ان جلسة التصوير بعدسة شريف اليماني ومكياج شيرين فتح الله وتصفيف الشعر محمد فايف وتنسيق أمنية بن علي وياسمين بن علي.
الفنانة رنا خليل حصلت على بكالوريوس الإعلام من أكاديمية العلوم الحديثة، وفي العام 2014 بدأت حياتها المهنية كمدونة، أطلقت في العام 2015 حملة "قطرة أمل" لدعم المرأة المصرية ضد العنف، ولاقت نجاحًا كبيرًا، حيث سلطت الضوء على العنف الذي قد تتعرض له المرأة على يد زوجها، وخضعت لجلسة تصوير بفستان زفاف وتبدو عليها إصابات وهمية باستخدام مستحضرات التجميل، اكتشفها المخرج السوري "حاتم علي" لأول مرة وقدمها في مسلسل "حجر جهنم"، وفي ظهورها الدرامي الثاني بمسلسل "الحساب يجمع" الذي عرض في الموسم الرمضاني الماضي لفتت فيه الأنظار بدور السكرتيرة الحسناء "هالة"، والمسلسل من بطولة الفنانة يسرا وكريم فهمي ومراد مكرم وغيرهم، وفي مايو الماضي تم تكريمها في الدورة الثانية لمهرجان التميز الإعلامي عن دورها في مسلسل "حجر جهنم"، لتستعد الان لخوض تجربة سينمائية جديدة اكدت انها مختلفة لتغير جلدها من جديد.


التعليقات