محلل: اعتراف واشنطن بالإخوان كجماعة إرهابية سيسقط مخطط أردوغان وقطر

قال الكاتب والمحلل المقيم في لندن، عرفان نظام الدين، إنه في حالة تصنيف جماعة "الإخوان المسلمين" كجماعة إرهابية في الولايات المتحدة فسيكون له تأثير على حركة حماس في قطاع غزة ولتركيا وقطر الداعمين للجماعة وعلى عدة دول وتنظيمات أخرى، مشيرا إلى أن تأخر تصنيف "الإخوان" كجماعة إرهابية في واشنطن هو استكمال للتخبط والتباطؤ والتأخر في اتخاذ القرارات الحاسمة بالإدارة الأمريكية.

وأضاف نظام الدين خلال لقاء له ببرنامج "وراء الحدث" على فضائية "الغد" الاخبارية، مع الإعلامي بهاء ملحم، أنه في عهد الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما كانت هناك اتفاقات من تحت الطاولة مع الرئيس المخلوع محمد مرسي، وكان هناك اتفاق بين السفيرة الأمريكية وبين الإخوان على دعمهم وتم هذا الدعم وتأخر الاعتراف بالحكومة الشرعية برئاسة الرئيس عبدالفتاح السيسي، لافتا أن هذا الاعتراف تأخر كثيرا لولا ضغوط السعودية وعدة دول أخرى على الادارة الأمريكية.

وأوضح نظام الدين أنه كان هناك نوعا من التآمر ومخطط لإقامة نظام تابع للإخوان يمتد من تركيا إلى مصر ومنها لعدة دول عربية أخرى، إلا أن هذا المخطط والمؤامرة بدأت يتداعى بعد قيام ثورة 30 يونيو وعزل جماعة الإخوان، معربا عن اعتقاده أنه في حالة اتخاذ الادارة الأمريكية لتلك الخطوة سيكون لها العديد من الآثار وأهمها سقوط مخطط "أردوغان" وقطر في المنطقة


التعليقات