مجلس الشباب المصري يبدء تفعيل غرف العمليات الفرعية 

اعلن مجلس الشباب المصرى اليوم برئاسة محمد ممدوح عن بدء تفعيل غرف العمليات الفرعية لمتابعة الانتخابات الرئاسية
حيث صرح محمود ابراهيم  - مدير المشروع الوطني لمتابعة الانتخابات-  ان المتابعة للانتخابات تساعد على تعزيز العملية الديمقراطية وتسعي الي تشجيع الممارسات النزيهة والحيادية خلال الانتخابات والتصويت الجيد القائم على علم ومعرفة وان الهدف من كل ذلك هو تعزيز ثقة المواطن في العملية الانتخابية.

واضاف ابراهيم اننا نتابع الانتخابات وفقا للقواعد التي وضعتها الهيئة الوطنية للانتخابات، استنادا الي نصوص الدستور والقانون والمواثيق الدولية المعنية بحقوق الانسان واهمها المادة 25 من العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية .

وأوضح أنها آلية منظمة ومنضبطة تقوم بجمع المعلومات حول سير تلك العملية التي تستخدم فيما بعد لاصدار تقييمات موضوعية ومحايدة في التقرير النهائي الذي ستصدره المؤسسة وفقا لقرار الهيئة الوطنية للانتخابات وانها ستتضمن الايجابيات وكذلك اية ملاحظات اخري غير ايجابية تحتاج الى تلافيها في الانتخابات القادمة وكذلك رصد اي تجاوزات وابلاغ الهيئة الوطنية للانتخابات بها . 

وأعلن محمد ممدوح رئيس مجلس أمناء مجلس الشباب المصري انه بالاضافة لغرفة العمليات المركزية الموجودة بالمقر الرئيسي للمجلس بالقاهرة والتي تعمل منذ بداية العملية الانتخابية وتقدم المرشحين بأوراقهم والتي قامت بإصدار تقاريرها حول مراحل العملية الانتخابية المختلفة وانتهاء بتقريرها الاخير حول تصويت المصريين بالخارج ؛ فإن المجلس قام اليوم بتفعيل غرف العمليات الفرعية بمحافظات الاسكندريه والبحيرة والشرقية والغربية وبورسعيد وجنوب سيناء والقليوبية وبني سويف والمنيا واسيوط وسوهاج وقنا واسوان وذلك لتلقى تقارير المتابعين الميدانيين بتلك المحافظات بالاضافة لتلقى شكاوى المواطنين عن اية عوائق قد تواجه العملية الانتخابية كما تم ربط غرف العمليات الفرعية بغرفة العمليات المركزية ويتم ادارة تلك الغرف عن طريق خريجي البرنامج الوطني لمتابعة الانتخابات الرئاسية والذي اطلقه المجلس منذ شهرين وتم خلاله اعداد وتدريب مايقرب من ١٠٠٠٠ شاب وفتاة على مدار ٢٤ دفعة بالمحافظات المختلفة .


موضوعات ذات صله

التعليقات