الجامعة الألمانية تحصد المركز الثاني في جائزة السلامة بمسابقة ماراثون شل البيئي بسنغافورة 2018

أختتمت فعاليات التصفيات النهائية لمسابقة "مارثون شل البيئي النهائية العالمية للجامعات بسنغافورة 2018" التي أقيمت بمركز شانغي للمعارض بحصول فريق الجامعة الألمانية بالقاهرة GUC Innovators team عن مشروع "إينوفا بلاست" على المركز الثاني في جائزة تطبيق معايير الأمان والسلامة. يأتى هذا الفوز نظراً لتوفر عدة إمتيازات بالسيارة المشاركة ألا وهى تمتعها بخفة الوزن و إبتكارهم نظام يرتكز على أحدث تقنيات وتدابير السلامة والأمان التي تعزز سلامة السائق حيث قام الفريق بتصميم قفازات خاصة يرتديها السائق يمكنها قراءه نبضات قلبه للحفاظ على سلامته علاوة على إحتواء السيارة على كاميرات متابعه كلاً من السائق و الطريق، بالأضافه إلى أجهزة إستشعار عن بعد داخلياً وخارجياً للتنبأ بأي خطر متوقع قد يؤثر على سلامة و أمان السائق، وذلك عن طريق توصيلها بشاشة لمس ذكية ثنائية المفعول تمكن قائد السيارة من مراقبة حالة السيارة، و إرسال إشارات للفريق المتواجد بالمحطه الأرضيه تعلن عن وضع وحالة المتسابق. هذا ما دعى الفريق التقنى للجنة تقييم المسابقة للإشادة بفريق الجامعة و بتلك الإضافات الأبتكارية المنفردة ، ولذا فقد حصد فريق مبتكري الجامعة على المركز الثانى فى جائزة السلامة التي يتنافس عليها 33 فريقاً دوليا ًمشاركاً من مختلف الجامعات العالمية .
صرح بذلك الأستاذ الدكتور إمام مرجان وكيل كلية الهندسة و علوم المواد ، معرباً عن سعادته وفخره بالإنجاز الذي تم من قبل فريق الجامعة.
كما أوضح الطالب محمد ايهاب قائد فريق مبتكري الجامعة المشارك بأن الفريق قد تلقى تكريم من قبل مسؤلى شركة شل لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بالأضافه إلى تكريم من السيد محمد أبوالخير سفير مصر بسنغافورة لأدائهم المتميز .
ويذكر أن 8 فرق من 6 جامعات مصرية منها - جامعة القاهرة - عين شمس - حلوان - والألمانية بالقاهرة، قد تأهلت للمشاركة في مسابقة "مارثون شل البيئي النهائية العالمية للجامعات بسنغافورة 2018" التي تستهدف تحفيز االطلاب على القيام بتصميم وتصنيع سيارات موفره للطاقه فائقة الكفاءة يمكن قيادتها لأطول مسافه ممكنه بإستخدام لتر واحد من الوقود سواء كان ديزل او وقود او بطارية، و ذلك للوصول لحلول مبتكرة للطاقة تضمن استخداماً آمناً وفق معايير بيئية سليمة. و قد شارك فريق مبتكري الجامعة الألمانية GUC Innovators team في المسابقه بفئة السيارات الكهربائية ذات الراكب الواحد التي يمكن قيادتها لمدة ساعة ونصف دون شحن البطارية وأقصى سرعة لها 40 كم / ساعة، نظرا لما يتمتعوا به من خبرة حرفية تلقوها خلال تدريباتهم بالجامعة مما مكنهم من تصميم سيارة عالية الكفاءة تعمل من خلال تقليل الضغط على محرك السيارة للحد من الطاقة المستهلكة حيث تم تصميمها وتنفيذها بالكامل داخل المجمع الصناعى التدريبى التطبيقى بالجامعه الألمانيه، بإشراف المهندس محمد أسبيتان ، كما تكوّن الفريق المشارك من 30 عضواً فنياً تقنياً من مختلف عدد 5 كليات هندسية، و 15 عضوا إداريا من عدد 4 كليات مختلفة ومسؤولي تسويق .


موضوعات ذات صله

التعليقات