تعرف على أشهر وصايا الفنانين قبل رحيلهم

حرص عدد كبير من نجوم الوسط الفني بعد تقدمهم في العمر والإحساس بإقتراب النهاية بترك وصيتهم قبل الوفاة سواء كانت مكتوبة أومسجلة , والبعض منهم تحدث فيها مع أقاربه وأصدقائه وذلك للكشف عن تفاصيلها بعد الوفاة، فبعض الوصايا كانت تتعلق بالجزء الخاص بالعزاء والدفن والجزء الآخر بخصوص الميراث والممتلكات.
الفنانة هياتم، التي رحلت عن عالمنا منذ أيام قليلة عن عمر يناهز الـ ٦٦ عاماً بعد صراعها مع مرض سرطان القولون، أوصت عددا من أفراد عائلتها وأصدقائها بأن لا يقام عزاء لها وأن يتم دفنها في هدوء تام, وهو ما صرح به نقيب المهن التمثيلية الدكتور أشرف ذكي، في إحدي المداخلات التلفزيونية وحرصت عائلتها علي تنفيذ وصيتها وقررت عدم إقامة العزاء بالفعل.
أما الفنان محمد شرف، فهو الآخر رحل فى نفس اليوم اذى رحلت فيه الفنانة هياتم , وقد صرح نجله الفنان الشاب هشام شرف، بأن والده ترك له وصية قبل وفاته وهي أن يواصل مشواره في الوسط الفني وأن لا يضع تركيزه في حجم الدور بل ينظر لمضمونه فقط وأن يحاول مواصلة مسيرته, كما أوصي شقيقه الأكبر أن يقوم بدفنه في مقابر العائلة بجوار والديه.
وكانت وفاة الفنان ماهر عصام صدمة كبيرة للجميع, فهو رحل عن عمر يناهز الـ ٣٨ عاما في إحدى المستشفيات وذلك بعد تعرضه لنزيف حاد بالمخ نتيجة ارتفاع ضغط الدم، وبعد وفاته خرج صديقه الفنان محمد عبد الحافظ، ليكشف عن وصيته، وهي أن يدفنه بجوار شقيقته الكبري في مقابر الأسرة .
أما أغرب وصايا الفنانين قبل الموت فقد كانت من الفنانة اللبنانية صباح، حيث قامت كلود عقل، ابنة شقيقة الراحلة بالكشف عن وصيتها وذلك من خلال صفحتها الرسمية عبر موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" حيث أكدت أن الشحرورة طلبت منها أن يكون يوم رحيلها فرح وذلك من خلال وداعها بالموسيقي ورقص "الدبكة اللبنانية" وهو ما حدث بالفعل.
وصرح الكاتب محمد معروف، بعد وفاة الفنانة وردة الجزائرية، بأنها تركت له وصيتها في تسجيل صوتي حيث طلبت منه أن يكتب مسلسل تلفزيوني عن قصة حياتها، وان تجسد شخصيتها إما الفنانة أنغام، أو الفنانة أمل ماهر، وذلك بسبب إعجابها الشديد بأصواتهن، وقام معروف، وقتها بعقد العديد من الجلسات التحضيرية للعمل وذلك للتحدث عن تفاصيل مشوارها الفني وعن حياتها الشخصية هذا بالإضافة إلي الكشف عن الأسباب الحقيقية وراء منعها من الغناء في مصر واعتزالها الفن لفترة، بالإضافة إلى رحلة علاجها في أمريكا، لكن كل شئ توقف بعد فترة دون معرفة الأسباب وحتي الآن لم يتبين اذا كان المسلسل سيتم إنتاجه بالفعل أم لا.
أما بالنسبة للفنانة الراحلة معالي زايد، فهي كانت تهوي فن رسم "البورتريه" بجانب التمثيل حيث كانت تقضي دائماً وقت فراغها في ممارسة هذه الهواية، وقبل رحيلها افتتحت العديد من المعارض الفنية وكان أول معرض لها يحمل عنوان "الوجه الآخر" وأستعرضت خلاله العديد من أعمالها، وبعد وفتها خرجت شقيقتها لتفصح عن وصية معالي، لتؤكد أنها طلبت منها جمع لوحتها الفنية وإقامة معرض لها بعد وفاتها.
ونختتم بالفنانة سناء جميل، التي أوصت زوجها الكاتب لويس جريس، أن يجمع عدد من أعمالها الفنية من أفلام ومسلسلات ويضعها في مكتبة الإسكندرية حتي تظل في أذهان جمهورها من خلال هذه الأعمال، وحرص زوجها علي تنفيذ هذه الوصية بالفعل بعد وفاتها.


موضوعات ذات صله

التعليقات