"السنيدة".. كلمة السر في نجاح أفلام موسم عيد الأضحى

لا يتوقف نجاح كثير من الأعمال السينمائية على نجوم الصف الأول فحسب، بل قد يُعزى أيضاً إلى مجموعة الصف الثاني ممن يُطلق عليهم "السنيدة" وهم الذين يساهمون بأدوارهم الخفيفة أو الكوميدية أو حتى الدرامية في إقبال الجمهور على مشاهدة العمل.

البداية مع الفنان الكوميدي أكرم حسني الذي قدم العديد من الأعمال الهامة خلال الفترة الماضية، ونالت أعماله إعجاب الجمهور والنقاد، لذلك قام النجم تامر حسني باختياره لكي يسانده في فيلم "البدلة"، وبالفعل أضاف أكرم من خلال دوره الكوميدي الكثير للعمل، وظهر ذلك في تعليقات الجمهور بعد مشاهدة الفيلم بدور العرض السينمائي.

وكالعادة جاء ظهور الفنان ماجد الكدواني في دور "السنيد" خلال فيلم "تراب الماس" سبباً رئيسياً في نجاح الفيلم، وبالرغم من أحاديث الجمهور حول كثرة تقديمه لأدوار "رجل الشرطة" إلا أن شخصيته بالعمل نالت إعجاب الجميع.

وظهر النجم فتحي عبد الوهاب مع الفنان محمد رمضان في "الديزل" حيث ساهم في نجاح الفيلم، وجاءت مشاركته الأخيرة استمراراً لمشاركاته السينمائية علي مدار السنوات القليلة السابقة التي نال خلالها إعجاب النقاد بتقديمه لدور "صاحب ملهي ليلي" بطريقة غير مبتذلة وجيدة.

وسجل الفنان صبري فواز مشاركته الناجحة مع النجم عمرو عبد الجليل في فيلم "سوق الجمعة"، علماً بأن أعمالاً سابقة جمعت النجمين معاً وحققت نجاحاً أبرزها "كلمني شكرا" و"الليلة الكبيرة".

وانضم لـ"السنيدة" الفنان أحمد رزق الذي شارك مع النجم يوسف الشريف في فيلم "بني أدم" وحصد إشادات كثيرة بعد تقديمه لدور "ضابط شرطة" لأول مره في مسيرته الفنية.

وكعادته تواجد الفنان بيومي فؤاد مع النجم أحمد فهمي في "الكويسين" وهو "دويتو" الذي يراه الجمهور مميزاً، ويشاركه في العمل أيضاً الفنان أحمد فتحي الذي جسّد شخصية "قزم" وهو الدور الذي أكد موهبة فتحي في الاشخصيات الكوميدية وفقاً لآراء النقاد والجمهور.

كما شارك الفنان محمد لطفي في فيلم "بيكيا" مع الفنان محمد رجب، ونال إعجاب الجمهور والنقاد على حد سواء.


موضوعات ذات صله

التعليقات