ألفت كامل: "دعم مصر" لا يسعى لاحتكار الحياة السياسية .. وثورة تشريعية فى مجالات "التعليم والصحة والاستثمار"

قالت الدكتورة ألفت كامل , رئيس الهيئة البرلمانية لحزب مصر الحديثة , عضو المكتب السياسى لائتلاف دعم مصر, إن الائتلاف لا يسعى إلى احتكار الحياة السياسية فى مصر كما يردد البعض بين الحين والآخر .
وأضافت أن مهمة الائتلاف هو العمل سويا تحت قبة البرلمان بما يضمن حياة تشريعية ونيابية تخدم رجل الشارع فى المقام الأول والأخير.
وأشارت إلى أن الائتلاف لديه 3 محاور سوف يعمل عليها خلال الفترة المقبلة , أولها ملف الاستثمار من خلال سن عدة تشريعات تضمن تشجيع الاستثمار وعودته كما كان من قبل وتحديدا قبل ثورة 25 يناير , وذلك فى محاولة لجذب العملة الصعب من الخارج والحد من نسبة البطالة .
وأكدت أن الملف الثانى الذى سيعمل عليه الائتلاف يتمثل فى التعليم بشقيه ما قبل الجامعى وما بعده ومحاولة النهوض به , بما يضمن إحداث عملية توازن بين الخريجين واحتياجات سوق العمل.
وأوضحت أن الملف الثالث الذى يعد من أهم أجندة الائتلاف هو ملف الصحة , حيث يسعى الائتلاف للقضاء على التكدسات التى تشهدها المستشفيات والحد من طوابير الانتظار وتقديم خدمة جيدة تنال رضى المواطنين.
وأضافت أن اختيارها عضوا بالمكتب السياسى للائتلاف "مهمة جسيمة" تقع على عاتقها, وأنها ستبذل قصارى جهدها لتكون على قدر المسئولية بما يصب فى مصلحة المواطن المصرى الذى تحمل كثيرا خلال الفترة الماضية.


موضوعات ذات صله

التعليقات