عاجل .. ليفربول يغرم محمد صلاح 10 ملايين استرلينى و يهدد باستبعاده

نشبت أزمة عنيفة بين النجم محمد صلاح و فريقه ليفربول الانجليزى بسبب إعلان الملابس الداخلية حيث تردد أن إدارة النادى و يورجن كلوب المدير الفنى استنكرا قيام صلاح بهذه الحملة دون علمهم أو الاتفاق مع النادى مشيرة إلى أن الإدارة قررت خصم 10 ملايين استرلينى من مستحقات صلاح و قالت المصادر أن هناك غضب مكتوم بين صلاح و كلوب وهو السبب الذى دفع صلاح لعدم الابتسام عندما يحرز الأهداف .
و أشارت المصادر أن الأزمة بين كلوب و صلاح قد تجبر الأخير على الرحيل من ليفربول خلال الفترة القادمة .من جانبه نفى رامى عباس وكيل محمد صلاح ما تردد عن هذه الأزمة مؤكدا أن عقد صلاح مع ليفربول يتيح له القيام بالحملات الإعلانية و قال إن الإدارة على علم بكل التفاصيل و أن هناك من يرغب فى ترديد شائعات ليس لها أساس من الصحة للوقيعة بين صلاح و ليفربول و سخر رامى من المبلغ الخرافى الذى تردد خصمه من صلاح مؤكدا أنه يدل على أن من روج للشائعة لا يعرف لائحة العقوبات .
و نشر صلاح صور جديدة له عبر حسابه الرسمي بموقع الصور «إنستجرام».
وظهر محمد صلاح، في الصور التي نشرها على حسابه الرسمي، وهو يشارك في حملة دعائية لشركة «ملابس داخلية» عالمية، ويداعب قطته.


موضوعات ذات صله

التعليقات