مطالبات لـ "هانى شاكر" بمنع إذاعة أغانى المطربين اللبنانين فى مصر

الأزمة اشتعلت بين الفنان هاني شاكر نقيب الموسيقيين وبين نقابة محترفي الموسيقى والغناء في لبنان، وذلك بعد التصريحات التي قالها هاني شاكر في مؤتمره الأخير، والتي ذكر فيها أن مصر دائمًا تذيع أغاني المطربين اللبنانيين في إذاعاتها المختلفة، على عكس ما يحدث في الإذاعات اللبنانية التي لا تقوم بإذاعة الأغاني الخاصة بالمطربين المصريين، وهذا ما أثار غيرته، لتقوم نقابة الموسيقى في لبنان بالرد على تصريحات شاكر واشتعلت الأمور كثيرًا، فهل سيقوم هاني شاكر بمنع إذاعة أغاني المطربين اللبنانيين في الإذاعات والقنوات المصرية؟.
نقيب الموسيقيين شارك للمرة الأولى في مهرجان "مكناس" الذي أقيم في المغرب، وقام بعقد مؤتمرًا صحافيًا على هامش الحفل الذي أحياه، وتحدّث فيه عن الفنانين اللبنانيين، حيث أكد أنه مرحب بهم في مصر وأن إذاعات "إف أم" في مصر 80 في المئة من الأغاني التي تبثها هي لفنانين لبنانيين على عكس الإذاعات اللبنانية.
هاني شاكر أشار إلى أنه عندما يزور لبنان لا يسمع أي أغنية مصرية سواء له أو لغيره من فناني مصر، وهذا ما يشعره بالغيرة على لهجة بلده وزملائه في الفن، كما طالب شاكر بالعدل والاهتمام بالفن المصري الذي يشهد غياباً ملحوظاً في المهرجانات مثل الفن اللبناني وكذلك الخليجي.
أكثر ما أثار استياء الفنان هاني شاكر هو أنه اعتبر أن شركة "روتانا" هي الداعمة للفن اللبناني والخليجي، ومن لا يتعامل معها لا يكون له مكان، ويجب أن تكون المعاملة بالمثل وأن تُبث في الإذاعات اللبنانية الأغاني المصرية كما تفعل الأخيرة معها.
نقابة الموسيقيين في لبنان سرعان ما ردت على تصريحات الفنان هاني شاكر في بيان خاص لها، وجاء فيه أنه لا يوجد أي تمييز في بث الأغاني عبر إذاعتها سواء إن كانت هذه الأغاني خاصة بالمغنيين اللبنانيين أو المغنيين المصريين كانوا أم عربًا من مختلف الجنسيات، وأشارت النقابة إلى أنها دائمًا تطالب أن يكون جميع الفنانيين العرب موحدين فعلًا وليس فقط غناء، وأكملوا بأنه ما زال يوجد أمل بأن يكون الحلم العربي صف واحد فني، ولا يكون أغنية فقط يرددها الجميع.
هاني شاكر في تصريحات سابقة له أكد أنه كان من المطربيين الذين يقومون بإحياء الحفلات الغنائية في لبنان، خاصة أنه هناك محبة كبيرة تربطه بالشعب اللبناني منذ سنوات، وأن الغياب المفاجئ للفنانيين المصريين عن الظهور في الإذاعات اللبنانية أمر أغضبه كثيرًا، فهل سيتعامل نقيب الموسيقيين بالمثل، ويمنع إذاعة أغاني المطربين اللبنانيين في الإذاعات المصرية؟.


موضوعات ذات صله

التعليقات