الحكم بسجن وزير إسرائيلي سابق بعد اعترافه بالتجسس

عرضت فضائية "EURO NEWS"، اللقطات الأولى لاقتياد وزير الطاقة الإسرائيلى لحضور جلسة الحكم عليه والتى قضى فيها بالحكم عليه بالسجن لمدة 11 عامًا.

وأعلنت وزارة العدل الإسرائيلية، إن وزيرا سابقا إعترف يوم الأربعاء 9 يناير بالتجسس لصالح إيران، وأصدرت المحكمة حكمًا يقضي بسجنه 11 عامًا.

وكانت السلطات قد وجهت الاتهام في يونيو 2018 إلى غونين سيغيف، وزير الطاقة الإسرائيلي السابق من عام 1995 حتى عام 1996.

وقال جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي "شين بيت" في ذلك الحين إن المخابرات الإيرانية جندته أثناء إقامته في نيجيريا، مشيرا إلى أن المحققين توصلوا إلى أن سيغيف تواصل مع مسؤولين في السفارة الإيرانية في نيجيريا في 2012 وزار إيران مرتين للاجتماع مع من جندوه.

وأضاف "شين بيت" أن سيغيف والذي اعتقل في مايو أثناء زيارة إلى غينيا الاستوائية وتم ترحيله حينها إلى إسرائيل، حصل على نظام اتصال مشفر من عملاء إيرانيين وزود إيران "بمعلومات تتعلق بقطاع الطاقة، ومواقع أمنية في إسرائيل ومسؤولين في مؤسسات سياسية وأمنية".


التعليقات