نواب ونائبات قادمات: الدولة مهتمة بتنمية العنصر البشري

قالت رئيس مؤسسة نواب ونائبات قادمات للتنمية السفيرة الدكتورة ناهد شاكر، إن القيام بالتدريب المستمر لنكون على دراية كاملة بما يدور حولنا في المجتمع من جديد أن نكون على رجة عالية من الوعى، بشرط أن تكون المادة العلمية التى تم إعدادها من فريق العمل عن كيفية التعامل مع الشخصيات الصعبة.

وأضافت خلال الدورة التدريبية بالمركز الثقافي الكندي، تحت قيادة المدرب الدولي الدكتور طارق الياس والدكتور محمد الطويل مدير المركز الثقافي الكندي، والأميرة صيته بنت متعب بن عبدالعزيز، رئيس المركز كمشجعين للنهوض بالتعليم والتدريب في مصر، أنها استفادت من التجربة وكيفية اكون مدربة ناجحة وتنمية الشخصية في اشكال كثيرة، موضحة أن التدريب يكون لرفع الكفاءة وتقديم البرامج الملائمة للجميع كلا فى تخصصه وتكوين القيادات من الصف الثانى والثالث وتطوير منظومة العمل الإداري للعاملين بالدولة تنفيذًا لخطة رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي، للإرتقاء بالمستوى المهني للعاملين بكافة القطاعات والمصالح والهيئات والقطاع الخاص والمنظمات على مستوى الجمهورية.

وتابعت أن هناك اهتمام من الدولة بتنمية العنصر البشري في الجهاز الإداري للدولة لضمان تحقيق أقصى قدر من جودة الأداء وسرعة الإنجاز من خلال تطوير منظومة العمل على مستوى الأفراد وتوفير البنية التحتية الملائمة لبيئة العمل وأن التدريب والتطوير هو أساس النجاح فأى شخص يعمل فى أى مؤسسة يجب أن يطور من نفسه ليتعلم ويرتقى بنفسه ويرتقى بالمؤسسة التى يعمل بها.

وأشارت إلى أن الدورات التدريبية تساهم فى رفع كفاءة العاملين والخروج من روتين العمل اليومى والتعرف على المواد العلمية الجديدة والطرق والاساليب الحديثة التى تواكب العصر وتشجيع الكوادر لبذل أقصى جهد لتحقيق رؤية مصر 2030 والتي من أهم ملامحها تطوير العمل الحكومي وتحسين الخدمات العامة وزيادة تنافسية الإقتصاد المصرى.


موضوعات ذات صله

التعليقات