نداء إلى محمد صلاح من مستشفى المنصورة ..حياة هذا الطفل فى رقبتك

يبدو أن حياة الطفل زياد خالد 12 سنة، أحد أبطال مستشفى الأطفال بجامعة المنصورة متوقفة على زيارة النجم محمد صلاح لاعب المنتخب و ليفربول الانجليزى حيث وجه الطفل رسالة متلفزة لصلاح وبثتها الصفحة الرسمية للمستشفى قال فيها «أنا بوجه الرسالة دي للكابتن محمد صلاح أنت وعدتنا تجيب لنا تيشرتات وإنت مجبتش ولو مجيتش وجبت التيشرتات مش هآخد العلاج وعايزك تيجى تزور المستشفى علشان انت وعدتنى»، وأنهى رسالته قائلا: «كابتن محمد مستنيينك».

وكان زياد وجه رسالة مماثلة لمحمد صلاح في شهر مارس 2018 وامتنع عن تناول الأدوية، بسبب سوء حالته النفسية وتلقى اتصالا من «صلاح» ووعده خلاله بزيارة مستشفى الأطفال عقب زيارته لمصر في أقرب فرصة، كما وعده بإرسال تيشرتات موقعه منه له ولأطفال المستشفى، واستقبلت مستشفى الأطفال وعد صلاح بالترحاب ورسم الأطفال، بمساعدة رسام الجرافيتى نيمو، جرافيت كبير لصلاح داخل المستشفى يحمل صورته ورسالة بالإنجليزي «We await for you Salah» وأخرى بالعربي تقول «بنحبك يا صلاح تعالي زورنا»، لكن حتى الآن لم ينفذ لاعب ليفربول وعده، فجدد زياد رسالته، مطالبا اللاعب بتنفيذ ما وعد به.

يذكر أن «زياد» يتم علاجه بمستشفى الأطفال من مرض وراثي منذ ست سنوات، وأن وزير التعليم العالي اصطحبه خلال زيارته الأخيرة للمستشفى وافتتاحه لثلاث أقسام جديدة بالمستشفى وهي وحدة القلب ووحدة زراعة النخاع وبنك الخلايا الجذعية من الحبل السرى، شارك زياد الوزير في قص شريط الافتتاح.

وقال الدكتور أحمد الرفاعي، مدير مستشفى أطفال المنصورة «زياد يعشق الكابتن محمد صلاح وطلب العام الماضي إرسال رسالة له وبالفعل نفذنا طلبه ووعده بالزيارة، لكن مشاغل اللاعب منعته عن تنفيذ وعده وكل فترة يسأل متى سيأتي محمد صلاح فنكرر عليه أنه بالتأكيد سيأتي لزيارته كما وعده وهو ينتظر تنفيذ هذا الوعد وكلما توقف عن العلاج بسبب سوء حالته النفسية نذكره بأنه يجب أن يأخذ علاجه حتى يسعد به محمد صلاح عندما يأتي، لكن الملل من الانتظار بدأ يتسرب إلى نفسه وهدد بالتوقف عن العلاج نهائيا ما لم ينفذ صلاح وعده له».

وطالب «الرفاعي» الكابتن محمد صلاح بضرورة الوفاء بوعده لأطفال المستشفى قائلا: «كلنا في انتظار الزيارة الموعودة، سواء الأطفال المرضى أو الأطباء ونعلم أن صلاح الإنسان لن يتأخر».


موضوعات ذات صله

التعليقات