وزير الخارجية: ضرورة تشديد آليات الرقابة لضمان الإدارة الرشيدة لموارد الاتحاد الافريقى

شارك "سامح شكري" وزير الخارجية، اليوم الأربعاء، فى الاجتماع المشترك للجنة الوزارية المختصة بتقدير الأنصبة والمساهمات، ولجنة وزراء المالية الخمسة عشر خلال الاجتماعات التمهيدية للقمة الأفريقية المنعقدة خلال الفترة من 15 يناير إلى 8 فبراير الجارى، بمقر الاتحاد الأفريقى بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

وصرح المستشار "أحمد حافظ" المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية، بأن وزير الخارجية أعرب خلال الجلسة عن تقدير مصر لجهود الوزراء أعضاء لجنتى وزراء المالية الخمسة عشر، واللجنة الوزارية لتقدير الحصص والأنصبة، مشيراً إلى نجاح اللجنتين فى التوصل إلى توافق حول العديد من النقاط التى من شأنها أن تُعزز قدرة الاتحاد الأفريقى على توفير مصادر تمويل مُستدامة وقابلة للتنبؤ، بالإضافة إلى وضع حد أقصى وأدنى لمُساهمات الدول الأعضاء فى ميزانيات الاتحاد الأفريقي، بما يضمن المزيد من العدالة فى توزيع الأعباء والتضامن فى تحمل المسئولية. وأكد الوزير "شكري" على أهمية تشديد آليات الرقابة والمُساءلة لضمان الإدارة الرشيدة لموارد الاتحاد بما يسهم فى ترشيد الانفاق.

وأضاف "حافظ" أن وزير الخارجية تناول خلال الاجتماع موضوع تمويل صندوق السلام، وآليات تمويله من قِبل الدول الأعضاء بما يحقق تطلعاتها فى إيجاد آلية مستدامة لتمويل صندوق السلام.


موضوعات ذات صله

التعليقات