الاستخبارات العراقية تتمكن من تفكيك خلية تضم 200 إرهابى بالأنبار

أكد مصدر أمنى فى محافظة الأنبار العراقية اليوم الاثنين، أن مديرية الاستخبارات فى المحافظة تمكنت من تفكيك خلية تضم 200 إرهابى فى الأنبار.

وأوضح المصدر- فى تصريح لقناة (السومرية نيوز) العراقية- أن مديرية الاستخبارات ومكافحة الإرهاب فى الأنبار بالتعاون مع خلية الصقور تمكنت من تفكيك هذه الخلية الإرهابية، حيث أن هؤلاء الإرهابيين متورطون بعمليات قتل واستهداف للمدنيين والقوات الأمنية فى الأنبار، بالإضافة إلى تفجير سيارات مفخخة وعبوات ناسفة.

وتابع أن من بين هؤلاء الإرهابيين قتلة الجندى مصطفى العذارى فى الفلوجة والمسؤولين عن مجزرة البونمر بالمحافظة، حيث أن تنظيم (داعش) تبنى إعدام العذارى بعد أسره فى قضاء الفلوجة بمحافظة الأنبار، الأمر الذى أثار ردود فعل شعبية ورسمية غاضبة حيال هذه الجريمة.

الجدير بالذكر أن تنظيم (داعش) الإرهابى نفذ- فى وقت سابق- عملية إعدام 36 شخصًا من أبناء عشيرته شمال الرمادى.


موضوعات ذات صله

التعليقات