حكاية "العجوز الإسكندرانى" الذى يستضيفه خالد الجندى فى برنامجه بأوامر من " ثرية عربية"

يستضيف الشيخ خالد الجندى، عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، غدا الثلاثاء فى برنامجه "لعلهم يفقهون" المذاع على إحدى القنوات الفضائية، الرجل المسن الذى وصفه فى حلقة سابقة، بأنه ولى من أولياء الله الصالحين، ويدعى الحاج محمد، من الإسكندرية والذى كان يتجول في الشوارع حاملًا ماكينة دفع فوري، ليعرض خدماته على مرتادي المقاهي، والأماكن العامة .

وتلقى القائمون على البرنامج العديد من الاتصالات التليفونية، منها من الدول العربية للإشادة بهذه الصورة الإنسانية الرائعة من المشاهدين لظهور الرجل فى البرنامج؛ لتكريمه لكونه صورة مشرفة فى المجتمع هزمت المتبطلين بحجة البطالة، وأنصاف الرجال الهاربين من تحمل المسؤولية.

وقالت متصلة وهى تبكى: "انا قرفانة من نفسى بنام والرجل بيشتغل وبيصلى الفجر.. يا ريت أقابله أمانة يا شيخ خالد".

وأطلق الجندى على المسن أنه ولي من أولياء الله الصالحين، لأنه قرر العمل، في ذلك السن، ولم يسخط على الناس أو الأغنياء، ولم يندب حظه، أو يدعو الناس لمساعدته، وقال إنه لا يسأل غير ربه، فلن بشحذ من الناس، ويقول إنه لديه بنات ويطلب مساعدة لتربيتهم.

وأردف الجندي: "الناس بتشكي من موبايل قديم أو تآخر النسكافيه، أما ما قاله هذا الرجل يساوي 400 خطبة جمعة، و600 كتاب"، مصالبا بعدم حصر الأولياء في الصحابة والتابعين، والزمن التراثي، فهؤلاء أولياء معاصرون.

وتابع: "لا أشجع الفقر، الفقر عار ونكبة، وقرين الكفر، لكن انظروا إليهم بعين الحب والالتفاف حتى تتم إزالة الفقر ومحاربته".


موضوعات ذات صله

التعليقات