كلاكيت تانى مرة .. مساعدة ميجان ماركل الجديدة تغادر القصر الملكى

ترددت أنباء جديدةعن مغادرة مساعدة دوقة ساسكس ميدان ماركل الجديدة، خاصة بعد فشلها فى التعامل معها، وما زاد الأمر شكوكا هو إستقالة عدد من الموظفين معها منهم ميليسا توابتي وذلك بعد ستة أشهر فقط من زفاف الأمير هاري وميجان في مايو من العام الماضي.
علما أنه سبق واستقالت الحارسة الشخصي لها فى يناير الماضى، ومن جديد تثير الجدل بعد مغادرة المساعدة الجديدة.

وكانت إيمي بيكيريل التى انضمّت إلى فريق ميجان العام الماضي قررت مغادرة القصر، دون إبداء السبب وراء ذلك، فيما قال مصدر لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية: "إنه لأمر محزن للغاية بالنسبة لزملائها لأنها عضو يتمتع بشعبية كبيرة من الموظفين".

وتابع قائلا: "لقد وافقت على البقاء لمساعدتهم في ولادة الطفل وتنظيم أسرتهم الجديدة، ولكنها ستُغادر بعد ذلك"، فيما وصف أحد المصادر مغادرتها للقصر بأنها "صدمة حقيقية".

جديرا بالذكر أن بيكيريل تعد واحدة من أهم مساعدي ماركل حيث أنه كان من المرجح أن تحلّ مكان السكرتيرة الخاصة للدوقة، كام أنها نظمت العديد من الأحداث المهمة في حياة ميغان بما في ذلك تنظيم الفعاليات الخيرية لمساعدة العائلات المتضرّرة من كارثة برج جرينفيل.


موضوعات ذات صله

التعليقات