ننشر استعدادات "التعليم" لامتحان مايو الإلكتروني لطلاب "أولي ثانوي"

عقدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، اليوم الثلاثاء، اجتماعا مع مديري المديريات التعليمية بالمحافظات ومديري التعليم العام ومديري عموم المواد الدراسية، وذلك لمتابعة الاستعدادات الخاصة بامتحانات الصف الأول الثانوي، والمقرر أن تبدأ يوم 19 مايو المقبل، وذلك طبقا لتوجيهات الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفني.
حضر الاجتماع الدكتور رضا حجازي رئيس قطاع التعليم العام، والدكتور أكرم حسن رئيس الادارة المركزية للتعليم الثانوي.
وأكد الدكتور رضا حجازي، ضرورة إتباع الإجراءات اللازمة لضمان سير العملية الامتحانيه الخاصة بالصف الأول الثانوي، مشيرا إلى تشكيل لجنة متابعة برئاسة الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، لمتابعة عملية سير الامتحانات.
وقال حجازي، إن الوزارة قررت تشكيل غرفة متابعة داخل كل مديرية برئاسة مدير المديرية، وتشكل غرفة متابعة بكل إدارة تعليمية، وذلك لمتابعة سير الامتحان وتيسير التواصل بين الوزارة والمديرية والإدارة التعليمية، مع أهمية إرسال تقرير يومى أثناء فترة إجراء الامتحانات.
وأضاف رئيس قطاع التعليم العام، وفقا لقرارات الوزارة فأن جميع طلاب المدارس الحكومية والرسمية لغات والخاصة والمعاهد القومية سوف يؤدوا الامتحان إلكترونيا على التابلت، بينما سيتم عمل امتحان ورقي لكل من طلاب المنازل والخدمات والسجون والمجندين وطلاب مستشفى 57357.
وتابع: "تم الاتفاق بعد مشاورات على أن يتم عقد الامتحان الصباحي لطلبة المدارس الحكومية والرسمية لغات والمنازل والخدمات والسجون والمجندين وطلاب مستشفى 57357 في الفترة الصباحية، على أن تكون الفترة المسائية لطلبة المدارس الخاصة والمعاهد القومية".
واستطرد: "أن المواد غير المدرجة في جدول الامتحانات سيتم تأدية الامتحان بها ورقيا وفقا لما كان متبع كل عام، ويتم وضعها من قبل المديريات والإدارات، وكذلك المواد القومية في الصف العاشر بالمدارس التي تطبق مناهج ذات طبيعة خاصة وكذلك اللغة الصينية كلغة ثانية والألمانية (لغة أولى) وكذلك مواد العلوم والرياضيات اللغة الألمانية يتم امتحانهم ورقيا".
وشدد حجازي على مديري المديريات على أهمية التأكيد على طلاب الصف الأول الثانوى بضرورة جاهزية "التابلت" الخاص بهم قبل إجراء الامتحان، مشيرا إلى أن امتحان شهر مايو المقبل سيكون فيما درسه الطالب في الفصل الدراسي الثاني.
ونبه الدكتور رضا حجازي على أن الطالب الذي يحصل على 50% فأكثر يكون ناجح وله حرية الاختيار في دخول امتحان الدور الثاني الذي سوف يعقد في شهر يوليو، أما الطالب الذى لم يحصل على 50% في أي عدد من المواد وجب عليه دخول الامتحان الثاني، واجتيازها حتى ينتقل للصف الثاني الثانوي.
كما أكد أن نظام الكتاب المفتوح مطبق على الامتحان الإلكترونى والورقى في نظام التعليم الجديد، وأن الامتحان سوف يعد وفق نظام التقييم الجديد، وهذا هو الهدف الذي تسعى الوزارة إليه والارتقاء بنواتج التعلم.
واختتم الدكتور رضا حجازي اجتماعه بمديري المديريات بالتنبيه على أنه سيتم عقد عدة اجتماعات متواصلة خلال الفترة المقبلة للتأكيد على الاستعدادات الخاصة بالامتحانات، مع موافاة الوزارة بالتقارير أولا بأول.


موضوعات ذات صله

التعليقات