من بينها نقل الكفالة ..كيف نجحت القوي العاملة في حل مشكلة 150 عامل بالسعودية؟

قال وزير القوى العاملة محمد سعفان، إن مكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بالسفارة المصرية بالرياض، نجح في إنهاء إجراءات استصدار تأشيرة خروج نهائي لـ 150 عاملا مصريا كانوا يعملون بإحدى شركات المقاولات المتعثرة، وحصلوا علي ما قيمته 478 ألف جنيه مصري مؤقتا ، فضلا نقل كفالة أي عامل يرغب في نقلها لدي صاحب عمل أخر في المملكة، وتحملت إدارة الأزمات بوزارة العمل السعودية 13 ألف ريال لكل عامل قيمة رسوم رخصة العمل المؤقتة بغرض الخروج النهائي ، بالإضافة إلي تذكرة الطيران .

وأوضح هيثم سعد الدين المتحدث الرسمى والمستشار الإعلامي لوزارة القوى العاملة، أن الوزير كان قد كلف مكتب التمثيل العمالى بالرياض ببحث الالتماس المقدم من هؤلاء العمل ، وتقديم الدعم والمساعدة لنقل كفالتهم إلي صاحب عمل آخر أو العودة إلى أرض الوطن بعد تعثر الشركة التي كانوا يعملون بها في دفع رواتبهم الشهرية وانتهاء صلاحية إقامتهم ، وعدم وجود تأمين صحي لهم، وذلك فى إطار الحفاظ على حقوق العمالة المصرية فى الخارج وحل مشاكلها .

وقد تم التواصل مع الدكتور ياسر غازى الملحق العمالى بالسفارة المصرية بالرياض لمعرفة الخطوات التي سيتم علاج مشكلة هؤلاء العمال ، حيث أوضح أنه نجح في التنسيق مع إدارة الأزمات بوزارة العمل بالمملكة، وكذلك محمد الغفيص مدير إدارة الأزمات بمكتب عمل الرياض الذي أبدي تعاونا تاما تجاه العمالة المصرية، للسير في إجراءات استصدار تأشيرة خروج نهائي لــ 150 عاملا بعد تعثر الشركة التي كانوا يعملون بها .

كما قامت إدارة الأزمات بتوفير سكنا آمنا تابعا للوزارة بحي السلي بالرياض مع توفير وجبات غذائية لهم وصرف 700 ريال لكل عامل منهم بإجمالي 105 آلاف ريال، أي ما يوازي 478 ألف جنيه مصري تقريبا لحين الانتهاء من الإجراءات ، فضلا عن التنسيق مع "الأزمات" حول التعاقد مع مكتب محاماة للمطالبة بمستحقات العمالة المصرية عقب مغادرتها المملكة.

وأشار الي أن إدارة الأزمات تكفلت -أيضا- بسداد رسوم رخصة العمل المؤقتة بغرض الخروج النهائي وقيمتها 13 ألف ريال سعودي لكل عامل، ومخاطبة إدارة الجوازات لاستصدار تأشيرة الخروج النهائي ، بالإضافة إلي حجز تذاكر سفر طيران على نفقتها لجميع العمال على مطارات القاهرة والإسكندرية وشرم الشيخ حسب إقامة كل عامل في بلده ، مع إمكانية نقل الكفالة لأي عامل يرغب في نقل كفالته وبقائه في المملكة.

كما قام الملحق العمالى بالتنسيق مع القسم القنصلي بالسفارة المصرية باستصدار وثائق سفر لبعض العمال الذين انتهت صلاحية جواز سفرهم.

وقدم الملحق العمالى جزيل شكره لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية السعودية، وإدارة الأزمات بالوزارة، ومكتب عمل الرياض على ما بذلوه من جهد من أجل عودة العمال إلي أسرهم، ويتابع مكتب التمثيل العمالي بالسفارة المصرية بالرياض جميع الإجراءات حتى مغادرتهم، فضلا عن مستحقاتهم مع مكتب المحاماة.


التعليقات