لماذا غادر البابا تواضروس سويسرا إلى ألمانيا؟.. اعرف الأسباب الحقيقية

غادر قداسة البابا تواضروس الثاني اليوم مدينة زيورخ السويسرية عائدًا إلى ألمانيا بعد انتهاء زيارته الرعوية لسويسرا استغرقت ثلاثة أيام دشن خلالها كنيسة السيدة العذراء والقديسة فيرينا بزيورخ، حيث كان في وداع قداسة البابا في المطار السيف هشام أبوسيف سفير مصر بسويسرا ونيافة الأنبا جابرييل أسقف النمسا.

يستكمل البابا تواضروس زيارته الرعوية لألمانيا بعد أن زار مقاطعة دوسردولف الأسبوع الماضى على أن يدشن البابا تواضروس عدد من الكنائس فى ألمانيا وهى كنيسة البابا أثناسيوس الرسولى بمدينة بيتبرج وكنيسة السيدة العذراء مريم والشهيد أبو سيفين بأونا وكنيسة الملاك ميخائيل بألتينا على أن تقدم الكنائس عروض كورال ومسرحيات احتفالا بزيارة البابا تواضروس له.

كان البابا تواضروس قد زار ألمانيا أكتوبر الماضى فى زيارة رعوية وعلاجية، حيث دشن قداسة البابا خلال الزيارة الكنيسة القبطية بدوسردولف بولاية شمال الراين، وزار الدير القبطى هناك والتقى كهنة الكنائس المصرية فى الايبراشيتين الذين يتولى الإشراف عليهما الأنبا دميان والأنبا ميشائيل، كما التقى قداسة البابا شخصيات عامة وسياسية ألمانية من بينهم المستشارة الألمانية إنجيلا ميركل التى سبقت وقدمت التعازى فى الكاتدرائية وزارت الكنيسة البطرسية.


موضوعات ذات صله

التعليقات