مادونا تخرج عن صمتها وترد على شائعات علاقتها بـ« دونالد ترامب»

قررت النجمة العالمية مادونا الخروج عن صمتها، بعد الكثير من الشائعات التي انتشرت بدءاً من العام 2017 مع تولي دونالد ترامب فترة رئاسته للولايات المتحدة الأمريكية، والتي تحدثت عن علاقة عاطفية جمعته بالمغنية العالمية دونالد ترامب، التي تعود أساساً إلى العام 1991، حيث نفت الأخيرة أن تكون هي من حاولت التقرب منه.

وكشفت خلال مقابلة لها وقالت في مقابلة لها مع مجلة «نيويورك تايمز»: «لقد قمت بحملة فيرساتشي مع ستيفن ميسل في منزله في بالم بيتش وأن ترامب كان يتصل بها باستمرار عندما كانت تستخدم منزله».

وأضافت: «لقد كان يقول لي هل كل شيء حسنًا؟ هل أنت مرتاحة؟ هل الأسرة مريحة؟ هل كل شيء جيد؟ هل أنت سعيدة؟».


موضوعات ذات صله

التعليقات