أولي تصريحات للمتهم بالجاسوسية علي طهران نزار زكا عن عذابه في سجن إيراني

بعد خروجه بإفراج مشروط تحدث نزار زكا اللبناني الأمريكي الذى سجن في إيران 10 أعوام بتهمة الجاسوسية وأطلق نزار تصريحاته الأولي بعد خروجه من السجن وأيام عذابه في سجون إيران، وقال نزار أنه لم يؤذ نملة في حياته ومع هذا ظل مختطفاً حوالي 4 أعوام، وقال إنه ذاق كل أنواع التعذيب الجسدي والنفسي، وكان يجبر علي الجلوس لساعات طويلة من التحقيق، ويحاول المحققون إجباره على الاعتراف بأشياء غير صحيحة ، وقال نزار إن من أنواع التعذيب التي شهدها
وقف الطعام، ووضعه في حبس انفرادي لم يعرف فيه النهار من الليل، حتى في الطريق ما بين الاحتجاز إلى مكان التحقيق كان يتم تحريكه مغمض العينين، ولم يعلم بمكانه طوال شهر ونصف.
وبعد خروجه أكد في تصريحاته أن ما حصل معه لن يوقف إيمانه بالحريات، بل زاده قوة وإيمان بالحرية مضيفا أنه لم يتغير وسيظل مع حرية التعبير وحرية الإنترنت

وقد صل نزار أمس إلى بيروت، بعد إفراج مشروط من القضاء الإيراني، الذي حكم عليه بالسجن 10 أعوام في عام 2016، بتهمة التجسس.


التعليقات