أول رد فعل من الأمم المتحدة على محاولة تفجير مطار " أبها" السعودى

أعربت الأمم المتحدة، الأربعاء، عن قلقها البالغ إزاء الهجوم الإرهابي على مطار أبها الدولي بمقذوف لمليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران.

ووصفت الأمم المتحدة الهجوم الإرهابي بالتهديد الخطير على الأمن الإقليمي، بخلاف تقويض العملية السياسية في اليمن.

وأفاد المتحدث باسم الأمم المتحدة فرحان حق، خلال مؤتمر صحفي، بأن المنظمة الدولية تؤكد بيان مجلس الأمن الأخير الذي دعا جميع الأطراف إلى ضمان حماية المدنيين والبنية التحتية المدنية الحيوية بما يتوافق مع القانون الإنساني الدولي.

وكانت مليشيا الحوثي الانقلابية أعلنت في وقت لاحق اليوم عبر وسائل إعلامها مسؤوليتها الكاملة عن هذا العمل الإرهابي باستخدام صاروخ "كروز "، على حد زعمها.

كما أعلن التحالف العربي في اليمن إصابة 26 شخصًا بينهم نساء وأطفال نتيجة المقذوف الحوثي على مطار أبها الدولي جنوبي السعودية.

وقال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العقيد الركن تركي المالكي إن مقذوفا معاديا (حوثيا) سقط بصالة القدوم بمطار أبها الدولي الذي يمر من خلاله يومياً آلاف المسافرين المدنيين من مواطنين ومقيمين من جنسيات مختلفة.

وشهد العمل الإرهابي إدانات دولية وإقليمية وعربية بشكل واسع، كما طالبت العديد من الدول والمنظمات الدولية بأهمية التصدي لإرهاب المليشيا الحوثية.


التعليقات