لماذا التقى محافظ الإسكندرية وفدًا فرنسيًا بمكتبه؟

التقى د.عبد العزيز قنصوه، محافظ الإسكندرية بمكتبه، چانينا ايريرا قنصل عام فرنسا باﻹسكندرية، والوفد الفرنسي المرافق لها من ممثلي إحدى الشركات الرائدة فى مجال النقل الجماعي والمواصلات العامة على مستوى العالم.

وجاء ذلك لمناقشة التعاون في مشروعات الحلول المبتكرة للمدن المستدامة، والعمل على تنفيذ مشروعات رائدة بالإسكندرية وخاصة في مجال النقل والمواصلات.

رحب المحافظ بالوفد الفرنسي علي أرض الإسكندرية. وأكد حرص المحافظة على تحقيق التنمية المستدامة والتحول الإلكتروني والوصول إلى المدن الذكية.

وأشار محافظ الإسكندرية إلى تشجيع الدولة التوسع في المدن الخضراء من خلال رفع مستوي التوعية لدي المواطنين، والعمل على توفير وسائل للنقل الصديقة للبيئة، بالإضافة إلي دراسة توفير ممرات للمشاة وللدراجات الهوائية في أنحاء الإسكندرية.

واستعرض ممثلو الشركات الفرنسية، أحد المشروعات الرائدة التي تم تطبيقها في عدة مدن أجنبية ولاقت نجاحا كبيرا، وهي مشروع استخدام الدراجات الكهربائية كوسيلة نقل نظيفة صديقة للبيئة، حيث تم الوقوف علي نماذج نجاح المشروع، وإمكانية استخدام الدراجات وتطويعها في عدة استخدامات أخري كوسيلة في مجال النظافة أو نقل البضائع أو الترويج السياحي.

حضر اللقاء أحمد جمال نائب المحافظ، والدكتور زياد الصياد بكلية الهندسة جامعة الإسكندرية.


التعليقات