حدث بالفعل .. حكاية ليلة أمطرت فيها السماء دماءا وطيورا ميتة

تعرض سكان مدينة إسترالية تقع بالقرب من أديلايد فى الجنوب إلى حالة من الهلع والرعب وكأنهم بداخل فيلم رعب سينمائي جمعت مشاهده كل ألوان الخوف.
ماذا حدث ؟
وجد سكان المدينة الأسترالية تساقطا مفاجئا لعشرات الطيور من السماء، وهي تنزف من عيونها ومناقيرها، في مشهد وكأنه جزء من فيلم رعب.
وتساقط من السماء نحو 60 طائرة من نوع "كورولا" في مشهد مخيف، إذ كانت الطيور تنزف وتطلق أصواتا وكأنها صرخات استغاثة.
تدخلت مؤسسة كاسبر الإسترالية " لإنقاذ الطيور، على الفور للوقوف على ملابسات الواقعة المريبة والغربية فى نفس الوقت.
وقالت سارة كينغ، أحد العاملين في مؤسسة كاسبر « عثر على الطيور وكانت حالتها مخيفة للغاية» وأضافت: عثر أحد العاملين معنا على الطيور.. لقد كانت تتساقط من الأشجار أمام عينيه"، مؤكدة أن معظم الطيور لم تكن ميتة فطائران فقط أو ثلاثة نفقوا، بقية الطيور كانت تصرخ على الأرض غير قادرة على الطيران، وكانت تنزف من مناقيرها.. ما شاهدناه كان مشهدا من فيلم رعب".
وأرجعت "كينغ"، سبب الواقعة إلى أن شخصا ما قام بتسميم هذه الطيور عن عمد، موضحة أن نوع السم المستخدم أدى إلى نفوق الطيور بشكل بطيء ومؤلم، بدأ بنزيف داخلي.
ويجري الأطباء البيطريون في المنطقة تحقيقاتهم وفحص الطيور النافقة لتحديد نوع السم المستخدم، وبالتالي مساعدة السلطات على الوصول إلى الفاعل.


التعليقات