مريم .. قاصر تقع ضحية العبودية الجنسية في ليبيا

مريم، اسم مستعار لفتاة قاصر من الكوت ديفوار تبلغ من العمر 16 عاما، باعها أحد المهربين إلى رجل ليبي قام باغتصابها والاعتداء عليها بشكل يومي.

يوم 13 فبراير 2019 تلقى قسم مهاجر نيوز في مجموعة "إعلام فرنسا العالمي" رسالة استغاثة من مريم. رسالة تروي فيها مأساتها. تواصلت معها الصحافيتان ليسلي كاريتيرو وشارلوت بواسيو عبر تطبيق واتساب حيث حكت مريم عن معاناتها اليومية وعن تعرضها للاغتصاب بشكل متكرر وحملها وحلم الهروب إلى أوروبا... انقطع الاتصال بمريم يوم 18 مارس 2019 لتعود وترسل مؤخرا رسالة جديدة تخبر فيها انها نجحت في عبور البحر نحو أوروبا.

يقدم برنامج "هي الحدث" حلقة خاصة، بالتعاون مع قسم مهاجر نيوز، بعنوان "حلم لاجئة قاصر تلتهمه نيران الحرب في ليبيا"، يتخللها عرض الفيلم القصير الذي يجسد بتقنية الرسم الاخباري (من تنفيذ الصحافي عادل قسطل) محنة مريم والمأساة التي عاشتها منذ "بيعها" في طرابلس الليبية وحتى هروبها إلى بلد آخر.

خلال الحلقة، يجيب كبير المراسلين في فرانس 24 عادل قسطل على أسئلة الصحافية ميسلون نصار حول صعوبة وأهمية توثيق مثل هذه القصص بالصور بهدف إنصاف الضحايا ومحاولة الحد من هذه الجرائم.


التعليقات