هارمونيكا .. تطبيق يساعد على تطوير طرق الزواج مع الحفاظ على العادات والتقاليد

تناولت وكالات الأنباء العالمية اليوم أن مجموعة "ماتش" العملاقة الرائدة في مجال تطبيقات الإنترنت قامت بالاستحواذ على تطبيق "هارمونيكا" المصري، والذي يساعد الشباب والفتيات في العثور على شريك الحياة المناسب بطريقة تحترم العادات وتواكب العصر، ومن المقرر أن ينضم فريق عمل هارمونيكا إلى مجموعة شركات ماتش للمساعدة في تطوير التطبيق ليخدم المجتمع المحافظ في الوطن العربي وحول العالم.

أطلق أربعة رواد أعمال مصريين وهم كل من سامح صالح وتامر صالح وشيماء علي وعلي خالد، تطبيق "هارمونيكا" في أبريل ٢٠١٧، والتطبيق يهدف إلى الاستفادة من التكنولوجيا للارتقاء بالزواج والتعارف بأسلوب يتناسب مع العادات والتقاليد المحافظة. وكان "سامح صالح" قد أطلق تطبيق "هارمونيكا" بعد أن شاهد أقاربه وأصدقاءه يعانون أثناء التعرف على شباب مناسبين للزواج من خلال ترتيبات الزواج التقليدية، إيمانًا منه بأن التكنولوجيا يمكنها مساعدة غير المتزوجين على لقاء شريك حياتهم المستقبلي وتحقيق زيجات أكثر نجاحاً، ولم يكن هناك أي وسائل تخدم المجتمع الذي ينتمي إليه بأسلوب يناسب الأفكار والمفاهيم الأكثر تحفظاً.

تقول "ماندي جينسبرج" الرئيس التنفيذي لمجموعة ماتش العالمية: "عندما نفكر في النمو والتوسع على المستوى العالمي، فإن هناك الملايين من الشباب غير المتزوجين، وأغلبهم يعيش في الشرق الأوسط وأسيا، هؤلاء الشباب سوف يبحثون عن شريك لحياتهم في المستقبل القريب، ولا تقوم التطبيقات المتاحة بالفعل بخدمتهم على النحو الملائم كما تفعل هارمونيكا".

وأضافت جينسبرج: "إن فريق عمل هارمونيكا لا يتميز فقط بالذكاء والإبداع، بل نجحوا كذلك في تصميم تطبيق متميز ومبهر من الناحية التكنولوجية، ونجح التطبيق في فهم الاحتياجات الثقافية بالرغم من كونه لازال في مراحله المبكرة، ونحن نؤمن أننا وجدنا فيهم مواهب رائعة، ونؤمن أن الفريق ذو خبرة كبيرة في فهم متطلبات المجتمع الذي يعيشون به، ولدى فريق هارمونيكا أيضا أفكار وبصيرة ستساعدنا على تحقيق المزيد من النجاحات في استراتيجيتنا للتوسع حول العالم."

ومن ناحيته قال "سامح صالح"، الرئيس التنفيذي لهارمونيكا: "قمنا منذ عامين بإطلاق تطبيق هارمونيكا مع الوضع في الإعتبار إحتياجات أخواتنا و أقاربنا وأصدقائنا، ويهدف التطبيق إلى مساعدتهم على إيجاد الشريك الأمثل لحياتهم. وكان أمرًا ضروريًا أن نصمم شيئًا يحافظ عليهم ويعبر عن القيم والتقاليد التي تمثل بعدًا مهمًا لمجتمعاتنا، وكان من المهم كذلك أن يشعر الآباء والأمهات بالراحة عند استخدام أبنائهم لتطبيقنا". وأضاف صالح: "لقد نجحنا في الوصول إلى المئات من حالات الزواج التي تمت بعد التعارف عبر هارمونيكا في مصر وحدها، ونؤمن بأن خبرة مجموعة ماتش الطويلة ستتيح لنا المزيد من الفرص الرائعة في المستقبل القريب."


التعليقات