عاجل ..صحيفة عالمية تكشف تورط هواوى الصينية فى أخطر عملية تجسس فى أفريقيا..والشركة ترد

كشفت تقارير صحفية عالمية أن شركة هواوي الصينية العملاقة العاملة في مجال تكنولوجيا الاتصالات تساعد حكومات دول أفريقية في التجسس على خصومها السياسيين.
وقالت صحيفة وول ستريت جورنال إن شركة هواوي والتي تعد الأبرز ضمن شركات التكنولوجيا العاملة في أفريقيا، قامت باختراق أجهزة مملوكة لخصوم سياسية لحكومات أوغندا وزامبيا، وتمكنت من اعتراض اتصالات مشفرة وتتبع حركتها. ونقلت الصحيفة عن ستيفن فيلدستين الخبير في مجال المراقبة الرقمية إن السؤال الأهم هو ما إذا كانت الشركات الصينية تقوم بذلك من أجل المال فقط أما لها أجندة خاصة بها.

واضافت أن مصر من بين 13 دولة أفريقية تقوم بشراء أجهزة المراقبة من شركة هواوي، كما أن لدى الشركة الصينية مقرا في القاهرة. وأيضا فإن مصر وجنوب أفريقيا هما الدولتان الوحيدتان اللتان تتعاملان مع شركة هواوي من أجل تركيب البنية التحتية لشبكة الجيل الخامس للاتصالات. ولكن التحقيقات التي أشارت إليها الصحيفة لا تتناول دولا أخرى بخلاف أوغندا وزامبيا.

- من جانبها رفضت شركة هواوي بشدة مزاعم وول ستريت جورنال حول أعمالها في الجزائر، وأوغاندا وزامبيا، ووصفت مانشر بأنه ادعاءات مغلوطة وليس لها أي أساس من الصحة.
وشددت على أن القواعدالرئيسية التي تحكم سلوك العمل الخاصة بها تمنع موظفي الشركةمنعا باتا من القيام بأي نشاط يخترق خصوصية العملاء أو يعرض بياناتهم للخطر أو ينتهك أي قوانين.
وأكدت هواوي أنها تمتثل للقوانين المحلية وتلتزم بالقواعد الخاصة بأية سوق تعمل بها الشركة، وستدافع هواوي عن سمعتها بقوة أمام الشائعات والإدعاءات التي لا أساس لها من الصحة


موضوعات ذات صله

التعليقات