بالصور.. آخر ما كتبه العالم المصرى «أبو بكر عبدالمنعم» قبل وفاته بالمغرب

تقدم «الموجز»، آخر ما كتبه العالم المصرى الراحل أبو بكر عبدالمنعم رمضان، الأستاذ المتفرغ بهيئة الرقابة النووية والإشعاعية، قبل وفاته صورًا من مشاركته فى مؤتمر للوكالة الدولية للطاقة الذرية بمدينة مراكش في المغرب

وكان هذا العالم الجليل قد غرد عبر حسابه الشخصى على موقع التدوينات الصغيرة «تويتر»، بالإنجليزية مدعمًا بالصور حيث قال : «الاجتماع النهائى لورشة عمل للوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن دراسة الاتجاهات الزمنية للتلوث في المناطق الساحلية من خلال تطبيق الأدوات النظرية والنووية ، سبتمبر 2019 ، مراكش ، المغرب».

وكان الدكتور سامى شعبان رئيس هيئة الرقابة النووية والإشعاعية، قد أكد في تصريحات له، أن العالم المصرى أبو بكر عبدالمنعم رمضان، الراحل بمدينة مراكش، كان يعمل أستاذ متفرغ فى هيئة الرقابة النووية والإشعاعية، وكان في يشارك بمؤتمر للوكالة الدولية للطاقة الذرية من خلال مشروع التلوث البحري خلال الفترة من 2 إلى 6 سبتمبر الجاري.

وأوضح أن العالم الراحل كان يشغل منصب رئيس الشبكة القومية للرصد الإشعاعي، التابعة لهيئة الرقابة النووية والإشعاعية المصرية منذ أكثر من 7 سنوات، وهو الآن استاذ متفرغ قبل أن يتوفي.

جدير بالذكر أن وكالة سبوتنيك الروسية سبق وذكرت في نسختها العربية، وفاة عالم نووي مصري في ظروف غامضة أثناء إقامته في أحد الفنادق بمنطقة أكدال السياحية بالمغرب، فيما أكد تقرير لوكالة الأنباء الألمانية، أن النيابة العامة في مدينة مراكش المغربية أمرت، الجمعة، بتشريح جثة العالم المصرى أبو بكر عبد المنعم رمضان الذى لقى حتفه في ظروف غامضة.


التعليقات