تل أبيب تدق طبول الحرب بالمنطقة .. تعرف على التفاصيل

توعد وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس، بأن تواصل إسرائيل مهاجمة أهداف لإيران وحزب الله.
وجاء تصريح كاتس في مقابلة إذاعية اليوم، الثلاثاء، غداة انتقاد لابيد لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، على خلفية الكشف عن المنشآت النووية الإيرانية الجديدة.
وبحسب صحيفة "معاريف" العبرية، أثارت هذه الخطوة تذمرًا لدى مسئولين كبار في الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، معتبرين أن نتنياهو يستغلهم في حملته الانتخابية.
وكان نتنياهو، قال خلال مؤتمر صحفي، إن إيران "كانت تطور أسلحة نووية في موقع سري قرب مدينة آبادة، لكنها دمرت المنشأة بعدما علمت باكتشاف أمرها".
وهذه هي المرة الأولى التي يحدد فيها نتنياهو الموقع، الذي قال إنه تم اكتشافه مع مجموعة من الوثائق الإيرانية التي سبق أن حصلت عليها إسرائيل وكشفت عنها العام الماضي.
وقال نتنياهو في تصريحات تليفزيونية عرض خلالها صورة من الجو لعدد من المباني الصغيرة وعليها إحداثياتها: "أجرت إيران في هذا الموقع تجارب لتطوير أسلحة نووية".
وذكر أن الصور التقطت لمنشأة آبادة أواخر يونيو 2019.


التعليقات