المؤتمر العربي الأول لصحة المرأة يطالب بدعم الأبحاث في مجال الصحة الإنجابية

طالبت زيتا العبودي، الرئيسة الشرفية لحملة "انتي الأهم"، وعضو مجلس أمناء مؤسسة مصر الصحة والتنمية المستدامة، بدعم الأبحاث و المؤسسات في مجالات الصحة الإنجابية المختلفة، بهدف تحسين صحة المرأة بشكل خاص، والأسرة والمجتمع بشكل عام.

جاء ذلك، اليوم، خلال فعاليات المؤتمر العربي الأول لصحة المرأة، الذي يستهدف تعزيز صحة المرأة تحقيق أهداف التنمية المستدامة ٢٠٣٠ ، بمشاركة المنظمة العربية للتنمية الإدارية، وصندوق الأمم المتحدة لسكان الدول العربية، ومنظمة الصحة العالمية للشرق الأوسط "برامج حماية وتعزيز الصحة"، والمجلس القومي للمرأة، والعديد من الجهات الداعمة لصحة المرأة، والدكتور عادل عدوي وزير الصحة الأسبق، والدكتور أحمد عكاشة، عضو المجلس الاستشاري لكبار علماء مصر.

كما طالبت بضرورة إطلاق مشروعات تعمل علي إنشاء مدارس معززة للصحة، وذلك بهدف التوعية الصحية للمرأة، وأن ذلك يدعم الصحة العامة والتنمية المستدامة لجميع المصريين.
وأضافت أن المؤسسة تشارك في مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي، "حياة كريمة"، مؤكدة أن المجتمع المدني شريك أساسي في عملية البناء والتطوير، ولابد أن يشارك المؤسسات الحكومية في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، وضمان حياة كريمة لجميع المصريين.

وأضافت أن المؤسسة أطلقت حملة "انتي الأهم"، في عام 2015، لدعم وتمكين المرأة، قامت بتنظيم أكثر من 50 فعالية علي مستوي الجمهورية، وعمل قوافل طبية في المناطق النائية والعشوائية، مثل "سيوه، والعياط، والفيوم، والبحيرة، وأسيوط، للكشف المبكر عن سرطان الثدي، والأنيميا.

كما نظمت قوافل طبية في حي الأسمرات، استفاد منها حوالي 2000 سيدة، وأيضا قوافل طبية للسوريات في مدينة أكتوبر، وإقامة 150 ورشة عمل عن الصحة الإنجابية، والاستشارات في العلاقات الأسرية.

وأشارت إلي أن حملة "انتي الأهم" التي أطلقتها المؤسسة تستهدف التنمية المستدامة، أي تعمل علي تلبية احتياجات الجيل الحالي دون إهدار حقوق الأجيال القادمة، وتعمل علي توفير مناخ ثقافي اجتماعي عام مضاد لجميع ممارسات العنف ضد المرأة من خلال إعلام إيجابي ذو توجه اجتماعي واضح وحاسم فى رفض كافة أشكال العنف ضد المرأة .
كما تعمل الحملة علي رفع مستوي الثقافة الطبية للنساء والأطفال عن طريق التعليم بالترفيه و التطبيقات الالـكترونية، واستثمار كافة وسائل الإعلام لخدمة المرأة وقضاياها، وإبراز نماذج نسائية قدمت خدمات جليلة للمجتمعات.

وأضافت أن المؤسسة أطلقت خلال الفترة الماضية العديد من المبادرات لدعم وتمكين المرأة المصرية والعربية صحيا واقتصاديا واجتماعيا، استهدفت توعية أكثر من ٢٣ ألف سيدة، بشكل مباشر، من خلال الزيارات والندوات وورش العمل، وأضعاف هذا الرقم من خلال برامج التوعية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والبرامج التليفزيونية والإذاعية.

كما أطلقت مبادرة "وعي طفلك"، التي تستهدف بناء مجتمع "مسلح"، بالتعليم الصحي يستطيع اتخاذ القرارات الصحية السليمة، وذلك عن طريق إنشاء مدارس معززة بالصحة تعمل علي تحسين مستوي الحياة ليصبحوا أكثر إنتاجا في المجتمع.


موضوعات ذات صله

التعليقات