كل ما تريد معرفته عن مباردة «الوقاية من الانتحار في المجتمعات متعددة الثقافات»

تحت شعار «الوقاية من الانتحار في المجتمعات متعددة الثقافات» تنطلق مبادرة لتوعية أصحاب الميول الانتحارية و كيفيه التعامل معهم - والتى تأتى بمناسبة اليوم العالمي لمنع الانتحار الموافق 10 سبتمبر ، لتعزيز الالتزام والعمل على منع حالات الانتحار.

قالت دعاء لطفى ، اخصائية علاج نفسى عملت في العديد من المراكز النفسية المتخصصة من بينها مركز أنثي لدعم قضايا المرأة ومركز أنا إنسان ، وصاحبة المبادرة انه وفي اطار المبادرة التى تنطلق اول اكتوبر المقبل ، سوف تنظم سلسلة من المحاضرات والندوات في عدد من المراكز الثقافية والجمعيات الاهلية والتى تتبنى المبادرة التى تهدف الى توفير العلاج المناسب لمن يحاولون الانتحار ومتابعتهم ، إلى جانب إذكاء الوعى بأن الانتحار من أهم أسباب الوفاة المبكرة التي يمكن توقيها.

نوهت دعاء لطفى الى ان الاحصاءات المنظمة تشير إلى تسجيل أكثر من 800 ألف حالة انتحار سنويا، ففي كل 40 ثانية هناك شخص ينتحر في مكان ما من هذا العالم، وفي كل عام هنالك مئات الآلاف من الأشخاص يموتون منتحرين في العالم. وفي كل عام يموت 873 ألف إنسان بعمليات انتحار مختلفة، وبلغت معدلات انتحار الأطفال 16 طفلا لكل 100 ألف طفل.وأظهرت التقارير أنه في السنوات الـ 45 الماضية، ارتفعت معدلات الانتحار بنسبة 60 % في جميع أنحاء العالم.

وهناك مسببات للانتحار ترجع إلى عوامل اجتماعية وضغوط وأمراض نفسية وكآبة وأمراض عضوية وانفصام في الشخصية وعوامل أخرى كثيرة قد ترافق الشخص وتولد لديه الدافع للانتحار، لذلك تنصب محاور المحاضرات الى الحديث عن الوصم الاجتماعي للمرض النفسي و التوعيه بأهمية العلاج، و إيقاف الوصم و الإهتمام بالصحة النفسية للفرد، والاكتئاب تعريفه و تفريقه عن الحزن - التعريف بالأنواع المختلفة له - كيفية محاربته - وإضطراب الشخصية الحديه - إضطراب ثنائي القطب – البارانويا .


موضوعات ذات صله

التعليقات