محمد التاجي لـ"الموجز": لن أعتزل التمثيل حتى أموت.. ولهذه الأسباب دخلت في صراعات مع الزعيم

كشف الفنان القدير محمد التاجي عن عودته لتصوير دوره في مسلسل "فالنتينو" مع الفنان عادل إمام، بعد توقف دام لأكثر من 3 أشهر، مشيراً إلى سعادته بالتعاون للمرة الأولى مع الزعيم الذي سبق وأشاد بدوره في مسلسل "البشاير" وطلب رؤيته وقت عرض مسرحية "الواد سيد الشغال".

وقال "التاجي" لـ"الموجز" إنه يجسد شخصية مدير بنك يدعى "شاكر" تحدث مواقف وصراعات بينه وبين نور عبد المجيد "فالنتينو" والذي يجسد دوره بطل العمل الزعيم عادل إمام وتتصاعد الأحداث في قالب إجتماعي كوميدي.

وأشار إلى أن التعاون مع الفنان عادل إمام مؤجل منذ عام 1981، حيث يلتقيان للمرة الأولى في عمل فني وذلك بعد ترشيحه للوقوف أمامه أكثر من مرة ولكن الظروف لم تتح فرصة التعاون بينهما، لذلك فهو سعيد بالانضمام للعمل خاصة أن الزعيم من النجوم المشجعين له في عالم التمثيل لدرجة أنه خلال عرض مسرحية "الواد سيد شغال" أشاد بدوره في مسلسل "البشاير" وطلب رؤيته وبالفعل التقيا بالمسرح، مشيراً إلى أن المخرج رامي إمام مخرج واعي ومثقف ومتميز ويحب ممثله وعينيه على جميع فريق العمل.

ويشارك في بطولة "فالنتينو" كوكبة متميزة من النجوم منهم دلال عبد العزيز ووفاء صادق وطارق الإبياري وهدى المفتي ومحمد كيلاني ورانيا محمود ياسين وإلهام عبد البديع وسليمان عيد وبدرية طلبة وأحمد فريد، وتأليف أيمن بهجت قمر، وإخراج رامي إمام.

وأضاف أن سوء التعامل مع الفنانين خاصة فيما يتعلق بتفاوت الأجور يعد السبب الرئيسي وراء اعتذاره وعدم مشاركته في كثير من الأعمال الفنية خلال الفترة الأخيرة، موضحاً أن هذه الأزمة تفاقمت بعد خروج قطاع إنتاج الدولة من إنتاج الأعمال الفنية.

وأشار إلى أن اعتزاله مجال التمثيل شائعة سخيفة عارية تماماً من الصحة طالت العديد من النجوم، مشيراً إلى أنه لن يعتزل عالم التمثيل سوى بفراق الحياة لأنه ممثل لم يتنازل إطلاقاً عن مبادئه لاسيما أنه يمارس الفن من خلال زواية معينة حتي لو كان بدون أجر مثلما يقدم حالياً مشاريع فنية رائعة لخريجي طلبة المعاهد الفنية والسينما.

وأكد أن حال المسرح حالياً يُرثى له، حيث لا يوجد فن مسرحي حقيقي يشبع رغبة جمهور خشبة المسرح، لذلك يشعر بالدهشة من المهرجان القومي للمسرح حيث يرى أنه كان من الأفضل تقديم أعمال مسرحية بدلاً من هذا المهرجان، مؤكداً أن عروض "مسرح مصر" ليست فناً مسرحياً ولكنها عبارة عن اسكتشات مسرحية.

وأَضاف "التاجي" أن العديد من الأعمال والأدوار الذي قدمها منذ بداية مشواره الفني مقربة إلى قلبه وأبرزها، دور "رضوان الناجي" في فيلم "المطارد" وشخصية "الأستاذ مغاوري التلباني" في فيلم "آخر الرجال المحترمين" مع النجم الراحل نور الشريف والمخرج سمير سيف، ودوره في مسلسل "يونس ولد فضة" للنجم عمرو سعد، ودور "محروس" في مسلسل "ولاد تسعة" ودور "عبد السلام" في مسلسل "أريد رجلاً" وشخصية "العمدة عبد الحميد" في "قضية صفية" و"بوابة الحلواني" و"جسر الخطر" و"نقطة ضعف" ومسرحية لم تسجل تحمل عنوان "كيمو والفستان الأزرق" مع الفنانان يحي الفخراني وسوسن بدر ومسرحية "هو وهي" مع السندريلا سعاد حسني والنجم الراحل أحمد زكي وجميع تلك الأعمال يفتخر بها في سجله الفني.


التعليقات