السيسي: قدر هذا الوطن التعرض لأمواج عاتية يأتي أغلبها من الخارج

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إنه من حق الأجيال الحالية معرفة ما حدث في فترة حرب أكتوبر المجيدة.

وأضاف الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال كلمته بمناسبة ذكرى حرب أكتوبر المجيدة، أن من عاصروا تلك الأيام من حق الأجيال الحالية عليهم أن يوضحوا كيف كان الاختبار قاسيًا، وكيف استطاع المصريون تجاوزه بنجاح، وكيف تكاتف الشعب وراء قواته المسلحة ليصبح الشعب بأكمله جيشًا ليخرج من تلك الملحمة نصرًا يرد الاعتبار ويفتح الأبواب أمام استعادة الأرض وتحقيق السلام معًا.

وأكد الرئيس عبد الفتاح السيسي أن قدر هذا الوطن أن يتعرض لأمواج عاتية يأتي أغلبها من الخارج، ولكنها تتحطم دومًا أمام صلابة وتماسك الشعب المصري العظيم الذي يربطه بأرضه رباط وثيق، ويربطة بجيشه الوطني ميثاق وعهد بالحفاظ على الأرض وحماية الشعب وصون الكرامة الوطنية.

واستطرد الرئيس عبد الفتاح السيسي أنه خلال العقود الأخيرة تغيرت أشكال الحرب وأساليبها وصولًا إلى استهداف الروح المعنوية للشعوب، لتصل إلى المواطن داخل بيته من خلال وسائل الاتصال والإعلام الحديثة، حرب تستهدف إشارة الشك والحيرة وبث الخوف والإرهاب، وتدمير الثقة بين المواطن ومؤسساته الوطنية بتصوير الدولة كأنها هي العدو، وتصبح الجهات الخارجية التي تشن الحرب طأنها هي الحصن والملاذ.

وتابع: "وفي تلك الحرب التي تعتمد على الخداع والأكاذيب والشائعات يكون النصر فيها معقودًا على وعي كل مواطن وعلى أفكاره ومعتقداته، مؤكدًا ثقته الكاملة من النصر في تلك الحرب.


موضوعات ذات صله

التعليقات