السبت .. جامعة الدلتا للعلوم والتكنولوجيا تنظم مؤتمر "حياة صحية.. بيئة آمنة" بحضور وزير التعليم العالي

تعقد كلية العلاج الطبيعي بجامعة الدلتا للعلوم والتكنولوجيا، مؤتمرها العلمي البحثي الدولي، تحت عنوان "حياة صحية.. بيئة آمنة"، يومي السبت والأحد، 19 و20 أكتوبر الجاري، تحت رعاية الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والدكتور محمد ربيع رئيس مجلس الأمناء والدكتور يحيى المشد رئيس جامعة الدلتا، وبحضور الدكتور سامي سعد، نقيب العلاج الطبيعي، والدكتورة أميرة التهامي، رئيس لجنة قطاع العلاج الطبيعي بالمجلس الأعلى للجامعات.
وقالت الدكتورة هالة قاسم، رئيس المؤتمر وعميدة كلية العلاج الطبيعي جامعة الدلتا، إن عدد الورقات البحثية المقدمة للمؤتمر تخطت 73 ورقة بحثية، بمشاركة 13 دولة عربية وأجنبية.
وأشارت إلى تخصيص جلسة نقاش خاصة للطلاب لعرض أبرز الموضوعات الخاصة بالعملية التعليمية، والرد على الاستفسارات.
وأضافت أنه سيتم مناقشة احدث ماتوصل له العلم في مجال العلاج الطبيعي بمشاركة اكثر من 25 خبير اجنبي لنقل الخبرات، بالإضافة إلى عرض ماتحقق خلال الفترة الماضية من تطور في كلية العلاج الطبيعي والتجهيزات المعملية التي تخدم وتشجع البحث العلمي.
وأعلنت عن اجراء ورش تدريب عملي على هامش المؤتمر لتشجيع تشجيع طلاب وخريجي العلاج الطبيعي وربط الموضوعات النظرية بالتطبيق العملي.
ونوه المهندس أسامة ربيع عضو مجلس الأمناء، إلى التطوير المستمر في جامعة الدلتا وسعيها لاعتماد جميع كلياتها وانشاء كليات جديدة وعقد اتفاقيات علمية مع جامعات أجنبية متميزة تسمح بحراك الطلاب وأعضاء هيئة التدريس وتنظيم مؤتمرات علمية والعمل في مشروعات بحثية مشتركة.


موضوعات ذات صله

التعليقات