أردوغان ركع تحت أقدام الأمريكان : إجبار الرئيس التركى على وقف عملية نبع السلام

أعلن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس الخميس أن تركيا وافقت على إنهاء عمليتها العسكرية في شمال سوريا بشكل تام خلال خمسة ايام، وذلك بعد انسحاب المقاتلين الأكراد من هذه المنطقة ضمن هذه المهلة.

وقال بنس إن العملية التركية "ستتوقف بشكل تام بعد انتهاء" الانسحاب خلال هذه المدة، وذلك بعد محادثات مع الرئيس رجب طيب اردوغان استمرت أكثر من أربع ساعات.

وأضاف بنس أنه "قبل نحو أسبوع توغلت تركيا في سوريا، وطالب ترامب تركيا بوقف التوغل والتفاوض مع الأكراد".

وتابع أنه بفضل قيادة ترامب والعلاقة مع الرئيس أردوغان تم التوصل إلى اتفاق وقف إطلاق النار الذي يوقف العملية العسكرية التركية مشيرا إلى أن الأمر أنقذ أرواح ملايين الأشخاص في شمالي سوريا.

وأشار إلى أن العملية العسكرية التركية ستتوقف من أجل السماح بانسحاب القوات الكردية إلى مناطق آمنة بعمق 20 ميلا جنوب الحدود مع تركيا خلال 120 ساعة، وستعلق نهائيا بعد الانسحاب.

وقال إنه اتفق مع أردوغان بشأن مواصلة العمل ضد تنظيم داعش الإرهابي في سوريا.

وأضاف أن البلدين اتفقا أيضا على حماية السجون في شمال سوريا، التي يحتجز فيها الآلاف من عناصر التنظيم الإرهابي.

وكان ترامب غرد على موقع" تويتر" قبيل المؤتمر الصحفي أن أخبارا جيدة ستأتي بعد قليل من تركيا خلال المؤتمر الصحفي لنائب الرئيس الأميركي، لكنه أعطى إشارة متناقضة، عندما قال إن اللقاء بين بنس وأردوغان طال أكثر من اللازم.


موضوعات ذات صله

التعليقات